ما نصلح إلا لو اجتمعنا كُلَّنا


الجمعة 04 نوفمبر 2016 09:30 صباحاً

شبوه برس - خاص - الحوطة لحج

 

ورد في "هدية الزمن في أخبار ملوك لحج وعدن" حول المواجهات التي وقعت بين الحواشب والعبادل أن السلطان فضل بن علي عندما استعرض كتائب العوالق في ميدان الحوطة بعد رجوعه من المسيمير أقبل على العوالق راكباً حصانه فدنا منه أحد رؤساء العوالق وقال:

يا المَرْبَعِيْ يا دِيْ تَقَلِّعْهَا طِبَنْ

اتْقَلَّعَتْ لَطْبَان حَتَّى السَّاس بان

ذِيْ ما يِقَايِسْهَا وعَادَهْ في السِّعِهْ

يصبر على رَشْخْ الجَرَيْد الهندوان

 

وفي هذا الزامل يمدح الشاعر العولقي سلطان لحج ويصفه بالجَمَلْ المربعي الذي قلع طوابق الحواشب من أساسها. فأجابه السلطان على الفور:

الحَوْشَبِيْ خُوْنَا ولا نَرْضَى عَلَيْهْ

مَلاَّ مِنْ الرحمن ذِيْ قدَّرْ وكَان

ما نصلح إلاَّ لا اجتَمَعْنَا كُلَّنَا

مثل الأصابع ذِيْ تقايس بالبنان

وفي رده يشير السلطان بأن الحواشب أخوتنا ولا نرضى لهم بالخسائر أو الهزيمة، ولكن ذلك قدر من الله ولا راد له، وأن صلاحنا في اجتماعنا على كلمة واحده ومواقف واحدة.

******

من كتابي تحت التجهيز (الزوامل..لسان الشعب) ..وفي انتظار المزيد من الزوامل من مختلف المحافظات من المهتمين بتدوين موروثنا الشعبي...

 

*- د علي صالح الخلاقي

 

http://shabwaahpress.net/news/38413/
جميع الحقوق محفوظة شبوة برس © 2017