منذ 5 ساعات و 11 دقيقه
  دعا الصحفي اليمني عصام السفياني القائد الزبيدي لحكم اليمن كاملا . وقال  "صرف السعودي بدأ الصباح 117 وانتهى الظهر 99 بركاتك ياشيخ عيدروس الزبيدي" . وأضاف السفياني وهو صحفي يمني من تعز " بركاتك ياشيخ عيدروس الزبيدي اسقط بن دغر وكل العصابة والشعب معاك وأحكم اليمن كلها مش بس
منذ 5 ساعات و 13 دقيقه
  شن القيادي في حزب التجمع اليمني للإصلاح / عبدالله صعتر هجوماً لاذعًا على الجنوبيين في خطوة أعادت للأذهان فتوى شهيرة أطلها قيادي في حزب الإصلاح بحق الجنوبيين خلال حرب اجتياح الجنوب عام 94م . ووصف القيادي البارز في حزب الإصلاح عبدالله صعتر القوات الأمنية والحزام الأمني
منذ 5 ساعات و 24 دقيقه
  أكدت القوات المسلحة الجنوبية تمسكها بإعلان عدن التاريخي ودعمها الكامل للتحالف العربي. وجاء في البيان الختامي لاجتماع قوات المقاومة الجنوبية الذي دعا له الرئيس عيدروس الزبيدي: تؤكد قوات المقاومة الجنوبية على تمسكها بإعلان عدن التاريخي وعلى دعمها الكامل للمجلس
منذ 5 ساعات و 26 دقيقه
  في تحدي لإرادة شعب الجنوب اعلن رئيس حكومة الشرعية أحمد عبيد بن دغر انعقاد جلسة مجلس النواب اليمني الشهر القادم في العاصمة عدن. وتأتي دعوة بن دغر بعد ساعات من إعلان القوات المسلحة الجنوبية إعلان حالة الطاورئ وامهال الرئيس هادي اسبوع لإقالة حكومة الشرعية. ويرى مراقبون أن
منذ 5 ساعات و 27 دقيقه
  التقى عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي  الاستاذ مراد الحالمي في العاصمة السعودية الرياض اليوم بسفيرة  هولندا الى اليمن آرما فان  تلبية لدعوة تلقاها منها .   وناقش اللقاء  بين القيادي الجنوبي والسفيرة الهولندية شقين الأول يتعلق  بالتسوية السياسية
مقالات
السبت 13 يناير 2018 11:45 صباحاً

ضرورة فتح نوافذ مع العالم يا انتقالي

بأقلامهم
مقالات أخرى للكاتب

 

حينما يرسل السفير البريطاني، عبر الإعلام، برسالة يدعو فيها المجلس الانتقالي إلى فتح أبواب الحوار مع المعارضين واستقطابهم، فهذا يعني أنك تمثل خيارًا رائجاً للمجتمع الدولي.

فالعالم يراقب تحركاتك، ويحاول أن يدلك على الطريق الأمثل الذي يمكنك بعده أن تخاطبه فيه بالشكل الأمثل، كونك اتبعت قاعدة التجميع لا التفريق، وضمنت بالحد الأدنى نوعًا من التوافق.

 

حينما لا نرى الحوارات مع الآخرين واقعًا مجسدًا، ونشاهد الاستمرار في إعلان الهياكل والتنظيم، فهذا يعني أننا نشق الطريق إلى الأمام دون الالتفات نحو المعارضين واستيعابهم.. أي أننا لا نسلك الطريق الصائب الذي يمكّن العالم من التعامل معنا لاحقًا، وبالتالي لن نصل إلى الهدف.

 

كيف سنجري تلك الحوارات بعد استكمال التنظيم؟ وأين سنضع المختلفين معنا بعد التفاهم، وقد أشبعنا هيكلنا التنظيمي بالكامل؟!

 

الاستمرار في هذا الوضع دون التريث لا يعني لنا سوى الانهيار، عاجلًا أم آجلًا.. فلهذا وجب التذكير. ولكن لمن التذكير ولا أحد يسمع؟!

 

كل خوفي من ذلك العيب الذي استوطن في العقلية الجنوبية، كل خوفي من الصمم وقت النشوة التي لا تمكن صاحبها من تقدير الواقع إلا في وقت النكبة، لا قدر الله.

 

تواضعوا قليلًا، ولا يغرنكم الالتفاف الشعبي والإمساك بالأرض، فأنتم تخسرون الكثير وتصنعون معارضين جددا، كنتاج طبيعي لهذا الصمم، ومضيكم قدمًا دون التواضع لهم، لكسبهم معكم.

 

*- أحمد هاشم السيد .. الأيام

 

 

اتبعنا على فيسبوك