منذ ساعه و 24 دقيقه
   عندما  اندلعت حركة الاحتجاجات  "الحراك السلمي الجنوبي" عام2007 وماتعرض له من قمع مفرط وقسوة لم يمارسها جيش الاحتلال الاسرائيلي  ضد الفلسطينيين صاحبها صمت عربي مؤسف ودولي مخزي وغير برئ , أدرك الحراك الجنوبي انه يصارع قوى "خفيه" , وليس شقاة صنعاء غير فاترينة 
منذ ساعه و 32 دقيقه
  لم يعد أمام حكومة أحمد عبيد بن دغر، من خيار يمكنها اعتباره انجازاً، غير خيار التنحي وترك البلاد، علها تستطيع تجاوز الوضع الكارثي الذي أوصلت البلد إليه. استمرار أبواق ومطبلي الحكومة في مغالطة الناس والتعامل معهم كأطفال بالحديث عن الانجازات الخرافية في ظل هذا الفشل
منذ ساعه و 34 دقيقه
  امتنع أحمد عبيد بن بن دغر رئيس وزراء اليمني ووزير داخليته أحمد الميسري عن حضور عرض عسكري كبير في قاعدة العند 60 كيلومتر شمال عدن يوم أمس الأربعاء وشهد عرضاً عسكريا للجيش وتدشين لتدريب دفعة امنية في قاعدة العند .   علم موقع "شبوه برس" اشتراط بن دغر واحمد الميسري إنزال
منذ ساعه و 54 دقيقه
  قال سياسيون ونشطاء ان مكرمة خادم الحرمين الشريفين الخاصة بدعم الاقتصاد اليمني، ايجابي جدا، مقدمين شكرهم لخادم الحرمين، لكنهم اكدوا انها لن تفيذ ولن تعكس اس تحسن في الاقتصاد طالما والفاسدين والفاشلين من المسؤولين السمنيين داخل حكومة الشرعية التي يفودها د. احمد عبيد بن
منذ ساعتان و دقيقه
  تحولت حكومة د/ احمد عبيد بن دغر الى شوكة في حلق التحالف العربي الذي يخوض منذ ثلاث سنوات حربا شرسة في اليمن ضد مليشيات الحوثي الايرانية. ومن خلال الأداء الفاشل لحكومة بن دغر المحسوبة على شرعية الرئيس هادي، يبرز وضوح مدى الخطورة الذي يتسببه ذلك الفشل، سواء ف ياثارة غضب
اخبار المحافظات

دعوة بن دغر لإستقبال الهاربين من صنعاء في عدن دعاية لكسب المؤتمريين

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - عدن
الأحد 10 ديسمبر 2017 07:37 صباحاً

 

دعوة بن دغر لاستقبال الهاربين من بطش وانتهاكات الحوثيين في صنعاء ومناطق سيطرة الجماعة وتوجيهه بعدم المساس بهم او اهانتهم هي في حقيقتها مجرد دعاية لكسب المؤتمريين الهاربين .

بن دغر بعد ان يذيع بيانه ويوزعه على الصحفيين وينشره بمواقع التواصل سيخلد للنوم فلن يستقبل احد ولن يقدم يد العون لاحد فهذا الرجل كثير الوعود قليل العمل كما ان توجيهه لن يصل للجنود في النقاط الذين لا يعترفون ببن دغر .

 

لا احد يعترض الاخوة الشماليين الذين يمرون او يلجؤون الى الجنوب وهذه حقيقة فالأمن الجنوبي لا يهين احد وحتى الان لا تطبيق لأي اجراءات لمنع تنقل غير الجنوبيين وكل مافي الأمر الأمن يقوم بدوره في ضل ظروف امنيه بالغة التعقيد ومخاطرة لا تخفى على احد .

 

هناك اخلاقيات جنوبية هي منطلق العمل والتعامل وليس توجيه بن دغر الذي يحاول ان يصور نفسه الآمر الناهي وصاحب القوة والنفوذ في الجنوب والجميع يعرف ان اقصى امنياته السماح له باقمة مهرجان مصغر يؤدي فيه مسرحيته المعتاده .

لا احد سيمنع او يعيد الهاربين من جحيم الحوثي سياسيين وعسكريين وصحفيين ونشطاء ومن كل الشرائح والمهم التأكد من موقفهم الرافض للحوثيين دون اشتراط موقف التأييد او الاعتراف بالمجلس الانتقالي او ما تسمى الشرعية .

 

سيكون على الأمن ان يقوم بجهوده واخذ كافة التدابير لضمان عدم استهدافهم للأمن واشعارهم بخطورة الامر في جنوب مثقل بالجراح وخسر خيرة ابنائه في حرب كان لهم فيها موقف عدائي لذا يتوجب عدم ممارستهم لأي انشطة تستهدف الجنوب وقضيته ومنظومته السياسية كون ذلك سيجعل منهم خنجر في ظهر الجنوبيين ولا يمكن السماح بهذا كما انه يمثل استفزاز للجنوبيين وتترتب عليه مخاطر تمسهم شخصياً وتمس الأمن والسكينة العامة .

الجنوبيين سيتعاملوا كما كانوا دائماً باخلاقهم العالية التي لا يمكن لاحد استغلالها فكما للقادمين الى الجنوب حقوق تفرضها القيم والاخلاقيات فعليهم ايضاً واجبات والتزامات .

 

نبيل عبدالله

عضو الجمعية الوطنية

 

اتبعنا على فيسبوك