منذ 4 دقائق
  بعد عام واحد بالضبط من انتهاء حرب عام 94م, وفي يوم عيد الأضحى المبارك في مسجد العسقلاني" البيحاني" بكريتر عدن, وفي وسط خطبة صلاة العيد تفاجأ المصلون -وكنتُ واحدا منهم- بقدوم الرئيس -حينها-علي عبدالله صالح,بمعية حشد من الوزراء والمسئولين -جُــلهم جنوبيين- منهم وزير الإعلام
منذ 10 دقائق
  تابعت مساء الاربعاء مقابلة للقيادية الإصلاحية توكل كرمان، - (قديمة) على ما يبدو-، بالإضافة الى تسجيل صوتي لعنصر من مليشيات الحوثي الانقلابية يشرح في التسجيل قصة دخوله إلى الجنة، فيما تحدثت توكل كرمان عن قصتها عبر شاشة قناة فرانس 24، عن تحولها من طفلة شقية الى سياسية
منذ 13 دقيقه
  بمناسبة إنعقاد الدورة السابعة والثلاثين لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، للفترة من 26 فبراير  الى 23 مارس 2018، قدمت المنظمة الدولیة للبلدان الأقل نموا (IOLDCs) ومقرها جنيف، بياناً خطياً بشأن هشاشت حالة حقوق الإنسان في اليمن وذلك جراء غیاب الحقوق الأساسیة في حميع
منذ 19 دقيقه
   دخلت قوّة مكونة من ثلاثة أطقم وسيارة إسعاف تتبع المنطقة العسكرية الأولى الخاضعة لعلي محسن الأحمر إلى منطقة عمد في وادي حضرموت , أعتقد  المواطنين أنها جزء من الحملة على تنظيم القاعدة المدحور من وادي المسيني بعد سحقه من قبل قوات النخبة الحضرمية ولواء بارشيد
منذ 21 دقيقه
  تمكنت قوات النخبة الشبوانية صباح اليوم الاثنين، من القاء القبض على عدة عناصر نفذت بأعمال تخل بالأمن العام، بمدينة الروضة محافظة شبوة. وتمكنت قوات النخبة الشبوانية من إلقاء القبض على تلك العناصر اثناء محاولتها العبث بمقر المجلس الانتقالي بالمدينة . وبعد ان كررت
مقالات
الخميس 07 ديسمبر 2017 07:34 صباحاً

كيف كان يصف عفاش شهدائنا في الجنوب

فهد الصالح العوذلي
مقالات أخرى للكاتب

 

كان عفاش يصف شهدائنا في الجنوب في خطاباته بالخارجين عن القانون والبعض الاخر بالمرتزقه والبعض بالارهابيين ولم يصفهم بالشهداء برغم أنهم استشهدوا وهم يدافعون عن بيوتهم وأعراضهم ودمائهم

 

فعلي صالح الحدي اليافعي استشهد داخل منزله بمدينة زنجبار وهو يدافع عن بيته وعرضه وبعد جرحه تم سحله وقتله والتمثيل بجثته من قبل قوات الامن المركزي التابعه لعفاش وألقي الى خارج منزله بعد أن فارق الحياه

 

وابو الشهداء علي ناصر هادي والشهيد احمد سيف والشهيد علي الصمدي وكثيرين من الشهداء استشهدوا وهم يدافعون عن الدين والوطن والعرض ولكن عفاش كان يصفهم بالمرتزقه

 

وأستشهدوا أبنائنا في جبهات المخاء ومكيراس وبيحان والضالع وكرش والصبيحه وهم يدافعون عن الوطن ويتصدون للمشروع الايراني الفارسي ولكن للاسف عفاش كان يصفهم بالارهابين

 

واليوم عفاش قتل في منزله وسحل الى خارجه ومات وذاق من النفس الكأس الذي أسقأه الكثيرين

 

فيا ترى ماذا تريدونا أن نوصف به مقتل عفاش

نقول الخارج عن القانون فهو انقلب على الرئيس الشرعي

أو نقول له مرتزق فقد قتل وهو يدعي انه مع التحالف

أو نقول له إرهابي فقد قتل بيد من كان يدعي أنهم يحاربون الدواعش والارهاب .

 

 فهد الصالح العوذلي

 

اتبعنا على فيسبوك