منذ ساعتان و 59 دقيقه
  لمجرد الاعلان عن البدء في صرف رواتب العسكرين في الدفاع والداخليه تبدأ معاناة العسكرين من اجل استلام رواتبهم وتستمر هذه المعاناه اسابيع وقد تكون اشهر من الوقوف في طوابير طويله جدآ وزحام وذالك بسبب فساد اللجان المشرفه على صرف الرواتب والتي تاخر اجراءات العمل لتستمر
منذ 3 ساعات و 7 دقائق
  لا تزال الأمور غامضة حتى اللحظة، فيما يخص الجنوب.. وكتبت مقالاً العام الماضي بعنوان ( لماذا على الجنوب الاستعداد لمعركة جديدة وأخيرة مع الشمال..؟).. بناء على معطيات واضحة أنذاك، وحينها كانت كافية لشن قوى الشمال حرباً ثالثة على الجنوب.. واليوم صارت المعطيات اكثر وضوحاً
منذ 3 ساعات و 21 دقيقه
  عقدت اللجنة الرئيسة بوادي حضرموت المكلفة من قبل قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي بتشكيل اللجان التحضيرية الخاصة بالإعداد والتنسيق والحشد لفعالية إشهار فرع المجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت، اجتماعا لها بمدينة سيئون كرس لتشكيل قوائم اللجان العاملة بمديريات
منذ 3 ساعات و 25 دقيقه
  قام عدد من أعضاء هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، مساء اليوم، بزيارتين إلى منزلي المناضلتين الجريحتين الجنوبيتين زهراء صالح وجميلة اليافعي.   وكانت المناضلة زهراء صالح وآخرون، تعرضوا لإصابات خلال قمع قوات أمنية تابعة لحكومة الشرعية لتظاهرة نظمها أبناء أبين
منذ 3 ساعات و 28 دقيقه
   وزعت " هيئة الهلال الأحمر الإماراتي " حقائب مدرسية متنوعة على طلاب مدرستي مسيلة آل الشيخ وبعلال بمديرية تريم في حضرموت اليمنية وذلك في إطار الجهود التي تبذلها على الصعيد المجتمعي وتفاعلا مع المبادرة الإنسانية " عام الخير التي وجه بها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل
مقالات
الخميس 12 أكتوبر 2017 07:40 صباحاً

معارضي المجلس الانتقالي .

نبيل عبدالله
مقالات أخرى للكاتب

 

ينقسم معارضي ومناوئي المجلس الانتقالي الى ثلاثة شرائح .

شريحة ترى ان تشكيل المجلس الانتقالي يهدد وحدة اليمن ويعتبر تمرد على الشرعية ويمس بسلطتها وسيادتها.

الخلاف مع هؤلاء واضح واصحاب هذا المنطق سيهاجمون المجلس الانتقالي من نفس المنطلق يغض النظر عن من هو رئيس الشرعية سواء كان هادي او عفاش او صالح كما انهم يرفضون المجلس الانتقالي من حيث المبدأ بغض النظر عن من هو رئيس المجلس ومن اعضائه فهم ينظرون للأمر من منظور سياسي ولا يعنيهم الاشخاص ولا حتى النظام الداخلي او المحاصصة .

الشريحة الثانية من المعارضين هم مع الجنوب ومع تشكيل قيادة جنوبية ولكن لهم تحفظات على المجلس او اعضائه هذه التحفظات تدفعهم لمعارضة شرعية المجلس كممثل للجنوب لكنهم يتمنون نجاح المجلس ولا يحاولوا مهاجمته او افشاله ويرون نجاحه نجاح لهم ولهم مطالب بأن يراجع المجلس أي اخطاء كما انهم لا يؤيدون الشرعية بل خلافهم معها اكبر وهؤلاء حتى وأن اختلفنا معهم الا اننا نحترم رأيهم وقناعتهم ونعتقد ان التفاهم معهم ممكن كونهم حريصين ولهم تحفظات يمكن النظر فيها او القفز عليها تغليباً للمصلحة العليا .

اما الشريحة الثالثة من المعارضين فالخلاف معهم غير واضح حتى انهم متناقضين لا يعرفون قضيتهم وغير صادقين مع انفسهم فهم ضد طريقة تشكيل المجلس وضد التقاسم والمحاصصة  وضد الاعضاء او الاشخاص وفي نفس الوقت هم ضد الفكره من اساسها ويرون انها تمرد على الشرعية هؤلاء يغرقون في وحل التناقضات ولا تعرف مالذي يريدونه فهم مع وحدة الاحتلال المسماه الاتحادية ومع الجنوب وعودته كما انهم متعصبين لقيادات في الشرعية يرون ان شرعيتهم خط أحمر وفي الوقت نفسه يتهمون المجلس انه أقصى تلك القيادات التي لا تؤمن الا بشرعيتها !

 

/ نبيل عبدالله

 

اتبعنا على فيسبوك