منذ ساعتان و 42 دقيقه
  تمكنت قوات النخبة الحضرمية بمساندة ودعم من قبل قوات التحالف العربي من تطهير وادي المسيني الواقع إلى الغرب من مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت بشكل كامل من بقايا الجماعات الارهابية المسلحة التابعة لتنظيم القاعدة التي كانت تتحصن فيه عقب عملية عسكرية ناجحة قامت بها
منذ ساعتان و 49 دقيقه
  قال الباحث في شؤون الجماعات المتطرفة والإرهاب "سعيد الجمحي" ، إن السيطرة على وادي المسيني هو معناه إخراج تنظيم القاعدة من أهم اوكاره، حيث كان هذا الوادي يشكل غطاء جغرافيا للتنظيم ويمكنه من المكوث والتحرك إلى مناطق أخرى مجاورة بأمان.   وأشار "الجمحي "، خلال لقائه بقناة
منذ 3 ساعات و 5 دقائق
  دمروا الجيش الجنوبي بشكل كامل في عام 1994ومن انضم منهم للجيش اليمني عاملوه معاملة سيئة للغاية، بهدف إحباطهم حتى يعودوا الى منازلهم .   ومن قاوم كل ذلك وصمد، نفذوا ضده  عمليات اغتيال، بهدف تصفية الجنوب وإفراغه امنياً وعسكرياً .. اغتالوا جندونا وضباطنا وطيارينا واحداً
منذ 3 ساعات و 8 دقائق
  يتردد أن مبادرة الحوثي الموجهة للأمين العام للأمم المتحدة جاءت على خلفية  إنهيار جبهاتهم بعد مقتل صالح وان الوضع الميداني صعب وأنهم يخشون من تقدم الشرعية ، كل ذلك مجرد تنفيس إعلامي ، فالذي كان يراقب خطابهم أثناء ثورة عفاش عليهم ترسخ لديه اعتقاد انهم مهزومون وظهر
منذ 3 ساعات و 20 دقيقه
  رغم ما تم انفاقه ورغم العمل الممنهج عبر مطابخهم الاعلامية الا انهم فشلوا في مجابهة المجلس الانتقالي او ايقاف تقدمه ليجدوا نفسهم يغرقون في وحل اكاذيبهم وافتراءاتهم التي اصبحت مفضوحه وممله ولم تعد تلقى تصديق احد وامام كل ذلك وجدوا ان لا مصداقية لهم لتمكنهم من مواصلة
اخبار المحافظات

عقب اختفاء 600 الف سلة لمركز سلمان.. تعرّف أين ذهبت الإغاثة التركية التي اثارت جدلاً بوسائل الاعلام قبل اشهر؟

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - تعز
الخميس 12 أكتوبر 2017 07:00 صباحاً

 

تواصل جمعيات الاخوان المسلمين في اليمن ( حزب الاصلاح ) عمليات نهب الاغاثة المقدمة من الدول الخارجية لمساعدة الشعب اليمني.

وفي آخر فضيحة لجمعيات الاخوان المسلمين، بعد نهبها وبيعها لـ600 الف سلة غذائية قدمها مركز الملك سلمان لمحافظة تعز، كشفت مصادر بمحافظة تعز أمس الثلاثاء، عن القبض على مندوب احدى جمعيات الاخوان، وهو على وشك بيع نحو 940 سلة غذائية من شحنة المساعدات التركية التي اثارت جدلاً قبل اشهر.

 

وأكدت المصادر، انه تم القبض على مندوب الجمعية الاخوانية، بينما كان في طريقة لبيع كمية السلل الغذائية التركية، حيث تم احتجازه بمدرسة الشعب .

وكانت اعلنت الجمعية الاخوانية، التي يديرها مجموعة من قيادات حزب الاصلاح الاخواني بتعز، اعلنت عن قيام مسلحين بنهب 940 سلة غذائية، وهو الامر الذي اتضح انه مجرد تمويه، لغرض بيع الجمعية لتلك السلل الغذائية التي لم تتعرض لاي عملية سطو كما ادعت الجمعية.

 

الجدير بالذكر ان الجمعية الاخوانية العامة ضمن منظمات المجتمع المدني بتعز، تسلمت 3000 سلة غذائية من الاغاثة التركية، ولم يتم حتى الان توزيع أي سلة من الكمية، ويرجح ان الكمية تعرضت للبيع.

وكان مواطنون قد قدموا شكاوى سابقة، من نهب جمعيات الاخوان المسلمين باليمن، للمساعدات الاغاثية واخفاءها والتصرف بها، حيث تسيطر تلك الجمعيات على مفاصل العمل الاغاثي في اليمن، وتقوم بنهب كميات كبيرة من الاغاثة، وبيعها على المحلات التجارية، وعدم توزيعها على المستحقين ممن تشهد مناطقهم ومحافظاتهم نزاعات مستمرة.

 

اتبعنا على فيسبوك