منذ ساعتان و 43 دقيقه
  تمكنت قوات النخبة الحضرمية بمساندة ودعم من قبل قوات التحالف العربي من تطهير وادي المسيني الواقع إلى الغرب من مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت بشكل كامل من بقايا الجماعات الارهابية المسلحة التابعة لتنظيم القاعدة التي كانت تتحصن فيه عقب عملية عسكرية ناجحة قامت بها
منذ ساعتان و 50 دقيقه
  قال الباحث في شؤون الجماعات المتطرفة والإرهاب "سعيد الجمحي" ، إن السيطرة على وادي المسيني هو معناه إخراج تنظيم القاعدة من أهم اوكاره، حيث كان هذا الوادي يشكل غطاء جغرافيا للتنظيم ويمكنه من المكوث والتحرك إلى مناطق أخرى مجاورة بأمان.   وأشار "الجمحي "، خلال لقائه بقناة
منذ 3 ساعات و 5 دقائق
  دمروا الجيش الجنوبي بشكل كامل في عام 1994ومن انضم منهم للجيش اليمني عاملوه معاملة سيئة للغاية، بهدف إحباطهم حتى يعودوا الى منازلهم .   ومن قاوم كل ذلك وصمد، نفذوا ضده  عمليات اغتيال، بهدف تصفية الجنوب وإفراغه امنياً وعسكرياً .. اغتالوا جندونا وضباطنا وطيارينا واحداً
منذ 3 ساعات و 8 دقائق
  يتردد أن مبادرة الحوثي الموجهة للأمين العام للأمم المتحدة جاءت على خلفية  إنهيار جبهاتهم بعد مقتل صالح وان الوضع الميداني صعب وأنهم يخشون من تقدم الشرعية ، كل ذلك مجرد تنفيس إعلامي ، فالذي كان يراقب خطابهم أثناء ثورة عفاش عليهم ترسخ لديه اعتقاد انهم مهزومون وظهر
منذ 3 ساعات و 21 دقيقه
  رغم ما تم انفاقه ورغم العمل الممنهج عبر مطابخهم الاعلامية الا انهم فشلوا في مجابهة المجلس الانتقالي او ايقاف تقدمه ليجدوا نفسهم يغرقون في وحل اكاذيبهم وافتراءاتهم التي اصبحت مفضوحه وممله ولم تعد تلقى تصديق احد وامام كل ذلك وجدوا ان لا مصداقية لهم لتمكنهم من مواصلة
اخبار المحافظات

فساد الشرعية : ‘‘بن دغر‘‘ صرفنا مبالغ لمسؤولين واعلاميين مهاجرين ‘‘بتوجيه من الرئيس هادي‘‘

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - عدن
الأربعاء 11 أكتوبر 2017 11:35 مساءً

 

اعترف رئيس حكومة الشرعية احمد عبيد بن دغر بصرف مبالغ قدمت لعائلات المسؤولين واعلاميين وسياسيين "مهاجرين في الخارج" قائلاً انها صرفت لهم من اجل حمايتهم لانهم "مهاجرين من بطش العدو".

وحاول بن دغر رمي تهمة صرف تلك المبالغ على الرئيس هادي بالقول ان بعض تلك المبالغ صرفت بتوجيهاته صريحه من الرئيس وان تلك المبالغ كانت حق لهم.

وقال بن دغر في مقاله الذي اتى تحت عنوان (رجاءً ... إلى هنا ويكفي (١-٢)) كتبه ردا على اتهامات سلفه خالد بحاح له ولحكومته بالفساد :" "وأعترف أننا دون غيرنا اتخذنا من الإجراءات المالية ما يحمي أعضاء مجلس النواب والشورى وسياسيين وإعلاميين وأعضاء الهيئة الوطنية ووزراء سابقين وعائلاتهم ونازحين مرغمين على النزوح ممن اضطروا للهجرة فرارا من بطش العدو، بمبادرة منا أو بتوجيه صريح من الأخ الرئيس أو بكليهما معاً،."

وبرر بن دغر الصرف بالقول :" فإن كان ذلك فساداً فوالله إننا وهؤلاء لا نستحق شرف البقاء في الصفوف الأمامية لمواجهة الانقلاب هذه إجراءات كانت حقاً لهؤلاء الشرفاء جميعاً، وواجباً علينا نحن في حكومة إزائهم."

واتى مقال بن دغر ردا على اتهامات وجهها سلفه المهندس خالد بحاح للحكومة وشخصياتها بالفساد بعد ايام من رد حكومي دون "اسم" لم يأتي فيه جديد غير ان مقال بن دغر الحالي قدم اعترافات اكثر منها براهين براءة ويعد استمرار للفشل في رد واضح على اتهامات بحاح كما يعد حديث بن دغر عن محافظته وحكومته على "علم اليمن وهوية الجنوب" واتهامه لبحاح ضمنياً بالتفريط فيه "غرق جديد لبن دغر" واشعال جديد للحرائق في الجنوب تحت ارجل الشرعية.

 

اتبعنا على فيسبوك