منذ 23 دقيقه
  تواصل الإمارات جهودها الإنسانية الرامية إلى إعادة تطبيع الحياة وإنعاش القطاعات الخدمية المرتبطة بحياة المواطنين في المحافظات المحررة في اليمن الشقيق الذي يمر بأوضاع صعبة جراء الأزمة الراهنة.   وأعلنت المؤسسة المحلية للنقل البري في محافظة حضرموت عن بدء استئناف
منذ 26 دقيقه
  قام اللواء الركن/شلال علي شايع هادي مدير امن العاصمة عدن صباح اليوم الأثنين بزيارة ميدانية  للنقاط الأمنية التابعة للحزام الأمني بالقطاع الشرقي للعاصمة عدن تفقد فيها الوضع الأمني للقطاع وذلك عقب الأحداث التي شهدها القطاع السبت الماضي والتي اسفرت عن استلام الحزام
منذ 31 دقيقه
  قال سياسي جنوبي أن على دعاة الفيدرالية المزمنة التي يلحقها استفتاء على مصير الجنوب كيف سيتم هذا ودستور صنعاء الجديد يحرم التنازل عن أي جزء مما يعتبره اليمن الاتحادي؟   وقال الأكاديمي والباحث السياسي " دحسين لقور بن عيدان" في منشور رصده موقع "شبوه برس" أن الازمة القائمة
منذ 56 دقيقه
  نجا ظهر اليوم قائد القوات الخاصة بمدينة المكلا بحضرموت من محاولة اغتيال اثر استهداف سيارته بعبوة ناسفة .  سيارة قائد القوات الخاصة بحضرموت صبري التميمي تعرضت لاستهداف بعبوة ناسفة بمدينة فوة بالمكلا .اثناء مرورها بحارة النصر بمديرية المكلا حضرموت واشار المصدر انه لا
منذ ساعه و دقيقه
  رغم أن محافظة المهرة منفذ كبير لتهريب السيارات قديمه وحديثها وبأرقى المواصفات إلا أن سلطة المهرة المحلية فضلت استئجار 10 صوالين آخر مويل من احدى الشركات في مدينة صلالة لموكب بن دغر الذي زار المهرة ليوم واحد ورغم أن كل المسئولين لديهم سيارات صوالين يتفاوت عددها من أحدهم
اخبار المحافظات

المخلافي : كيف نخلق الاستقرار ونقيم التمنية في بلاد ليست بلادنا

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - عدن
الاثنين 11 سبتمبر 2017 01:03 مساءً

 

قال عضو في البرلمان اليمني : من الواضح إن ما لم يقله السيد المخلافي كان واضحاً من سياق كلامه فكأنه يقول للمذيع الذي سأله عن سبب فشل الشرعية في تقديم النموذج في المناطق المحررة: كيف تريدنا ان نقيم تنمية لبلد هي في طريقها إلى الانفصال، أو بعبارة أخرى: كيف تريدنا أن نخلق الاستقرار  ونقيم تنمية في بلاد ليست بلادنا.

هل عرفتم الآن لماذا يصر رجال الشرعية  مثلما يصر الانقلابيون على تدمير عدن والجنوب؟؟؟

 

جاء ذلك في موضوع رصده موقع "شبوه برس" على صفحة النائب البرلماني " د عيدروس النقيب" والموسوم بـ "المخلافي وثقافة التلفيق!" ويعيد نشره لأهميته :

 

في لقائه مع قناة سكاي نيوز أقر عبد الملك المخلافي رئيس دبلوماسية الشرعية بفشل سلطته في تقديم النموذج المغري في المناطق المحررة ، لكنه عاد وتراجع عن هذا الإقرار بالقول أن هناك من يرى ان الاستقرار في عدن سيقضي على حلمه في الانفصال لذلك يلجأ إلى الفوضى.

 كان واضحا من حديث الوزير الجهبذ الذي لا يستطيع التمييز بين المفرد وجمع المذكر السالم وبين الفاعل والمفعول به، انه لا يريد الكشف عن الأسباب الحقيقية لمعاقبة محافظات الجنوب وتركها ضحية للفوضى والإهمال والعبث والفساد الممنهج الذي يمارسه ممثلو السلطة التي يمثلها المخلافي لذلك رأيناه يتحجج بالفوضى التي لم يقل من يمارسها.

نعم هناك فوضى في الجنوب، وهذه الفوضى يمكن أن توجد في أي بلد في العالم حينما تغيب الدولة وتنعدم الضوابط وتنتفي المعايير، أما عندما تهاجر الدولة وتريد أن تحكم البلد عن طريق الريموت كنترول ويتبجح مسؤولوها باسم سلطة لا يملكون منها إلا العبث بالموارد والتحكم بمصائر الناس وقوتهم اليومي فإن الفوضى تغدو جزءً أصيلاً من سياسات مسؤوليها المهاجرين ووكلائهم المقيمين في الداخل .

الحجة بان الاستقرار يعيق الانفصال حجة مردود عليها ولو تمتع السيد المخلافي بقدر من الذكاء لقال: سنصنع الاستقرار وسننمي المناطق المحررة وسنرسخ مداميك الدولة ، وبهذا كان سيرد على مطالب من يسميهم بالانفصاليين، لكن التحجج بالفوضى ياتي للهروب من الواجب الأخلاقي والقانوني الذي ينبغي ان تضطلع به سلطة السيد المخلافي تجاه مواطنين نذروا خيرة أبنائهم لدحر الانقلاب وتعرية العجز المزمن للشرعية وانصارها، ثم كيف له أن يصرح بما لا يرغب فيه، فهو وكل السلطة التي يمثلها ليس في اجندتها حتى التفكير بأن عليها أي واجب تجاه الجنوب .

 عدم تنمية المناطق الجنوبية المحررة والعبث بملف الخدمات والحقوق الأساسية للمواطنين بما فيها المرتبات وعلاج جرحى المقاومة، ناهيك عن تعمد تعطيل مؤسسات الدولة وتغييب القضاء وتفكيك جهاز سلطة الدولة، كل هذا ليس فقط بسبب حضور الفوضي، التي تصنعها وتنميها اجهزة السلطة الشرعية ولكنه يأتي في إطار معاقبة الجنوبيين الذين تجرأوا وهزموا الانقلاب وكشفوا عورة الجيش الجرار التابع للشرعية والذي لم يستطع تجاوز صحن الجن وتبة المصريين وتسبب في إنهاك اقتصاد الأشقاء ومحاولة إفراغ الانتصار الجنوبي من مضمونه العظيم.

من الواضح إن ما لم يقله السيد المخلافي كان واضحاً من سياق كلامه فكأنه يقول للمذيع الذي سأله عن سبب فشل الشرعية في تقديم النموذج في المناطق المحررة: كيف تريدنا ان نقيم تنمية لبلد هي في طريقها إلى الانفصال، أو بعبارة أخرى: كيف تريدنا أن نخلق الاستقرار  ونقيم تنمية في بلاد ليست بلادنا.

هل عرفتم الآن لماذا يصر رجال الشرعية  مثلما يصر الانقلابيون على تدمير عدن والجنوب؟؟؟

 

اتبعنا على فيسبوك