منذ 3 ساعات و 7 دقائق
  لقد قرأت في صفحة ( كاشف فساد) على الفيس بوك أن حضرموت سوف تسلك المسلك "القانوني" من أجل توريد إيراداتها لحكومة الفنادق لكي تكون المحافظة "الوحيده" التي تتبع الخطوات القانونية على أساس إظهار الوجه الحضاري لحضرموت ولكي تحذو المحافظات الاخرئ حذوها في  الطريق للذل والخنوع
منذ 3 ساعات و 15 دقيقه
  لاحظنا في الفتره الاخيره من بعد تحرير العاصمه عدن ان الحمايه الرئاسيه قامت بكثير من التجاوزات وانها كانت السبب في توتر الوضع الامني في عدن واختلاق الكثير من الازمات ابتداءآ من مواجهة المطار الى ازمة ميناء المعلا اليوم وجميع التجاوزات و الازمات التي تفتعلها الوية
منذ 3 ساعات و 22 دقيقه
  مذكرة التفاهم التي وقعها النظام الحاكم في قطر مع وزير الخارجية الأمريكي تيلرسون هي بوابة الخضوع القطرية لمطالب الدول العربية الداعية لمكافحة الإرهاب، فعلى رغم التسويق الإعلامي الواسع للقطريين عبر ما يمتلكون من شبكات إعلامية فإن الواقعية السياسية تقول إن القطريين
منذ 4 ساعات و 16 دقيقه
  لطالما تشنج "أحمد عبيد بن دغر" وأتخذ مواقف يمكن بسهولة وصفها بالهستيرية عند تذكيره بأن هناك شمال وجنوب توحدا في مايو 1990م وفشلت الوحدة التي قامت على أسس شعاراتية وعاطفية ووهم مسمى "صنعاء" العاصمة التاريخية لليمن التي لم تتخذ كـ عاصمة إلا في عهد أبرهة الحبشي والإمام "يحي بن
منذ 8 ساعات و 56 دقيقه
  يمضي الجنوبيون في ثورتهم المباركة التي انطلقت منذ أعوام ، ومرت بمراحل عديدة اتسمت بالتفرقة وعدم الانسجام الثوري بين مكونات الحراك الجنوبي وبقاء الفجوات والاختلاف على نقاط فرعية صغيرة بينما توحدوا في هدفهم الرئيسي وهو الاستقلال .  خلال هذه الفترة لعب الاحتلال
اخبار المحافظات

في ذكرى إعلان المخلوع الحرب على الجنوب (27 أبريل) هادي يصدر قرارات كارثية

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - عدن
الخميس 27 أبريل 2017 10:55 مساءً

 

في توقيت غبي أو مقصود من قبل مدير مكتب الرئيس عبدربه منصور ومستشاريه الشماليين المصادف ليوم 27 أبريل 1994م اليوم الذي أعلن فيه المخلوع علي عبدالله صالح الحرب على الجنوب وتم فيه تدمير اللواء الثالث مدرع الجنوبي في معسكر عمران بقيادة المقبور "حميد القشيبي" وبشراكة حرب من علي محسن الأحمر وحزب الاصلاح اليمني أصدر هادي قرارات أعتبرتها كثير من النخب الجنوبية كارثية (تغيير محافظ عدن الزبيدي) لها ما بعدها وأعتبرت بمثابة دعوة وتأجيج لفتنة جنوبية – جنوبية بإستهدافها لرمز جنوبي كبير هو اللواء عيدروس قاسم الزبيدي محرر الضالع والمقاوم الأشرس الذي واجه قوات الانقلابيين وحرر محافظة الضالع في مايو 2015م وتسلم الأوضاع في محافظة عدن بعد إغتيال المحافظ الشهيد "جعفر محمد سعد الذي قتل بعد شهر من تعيين في عملية تفجير إرهابية وكانت خلايا الشمال القاعدية تحكم شوارع مدينة عدن ولا يمر يوم بدون عدة إغتيالات أو تفجيرات في مدينة أصبحت كل أحيائها مربعات قاعدية وداعشية وتمكن الزبيدي بتضحيات كبيرة من رجاله ورجال شلال سقطوا في عدة تفجيرات أستهدفته ومدير الأمن شلال علي شايع بالقضاء على خلايا الارهاب وتصفيتها من المدينة وتطبيع الأوضاع .

 

وقد تمكنت الشرعية بقيادة هادي وحكومة بن دغر من لي ذراع المحافظ المقال الزبيدي بتعطيل ميزانية المحافظة وأدخال العاصمة عدن في أزمة قطع خدمات الكهرباء والمياه والصحة ووقود الطبخ والسيارات وتشكيل مليشيات مناطقية ومذهبية لزرع الفوضى في عدن وأفشال السلطات المحلية برئاسة الزبيدي .

سياسي جنوبي كبير طلب من "شبوه برس" عدم الاشارة إلى اسمه وصف هذه القرارات الغير مدروسة والإنتقامية بأنها تفتح الباب على مصراعيه على كل الإحتمالات .؟؟

 *- المحرر السياسي لـ شبوه برس –

 

 

اتبعنا على فيسبوك