منذ
  أعلنت إحدى دور المزادات بمدينة بوسطن الأميركية عن بيع الكمبيوتر المحمول الذي استخدمه الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون في إرسال أول بريد إلكتروني رئاسي عام 1998.   وأكدت دار المزادات أن المشتري، الذي لم تفصح عن هويته، سيحصل على الكمبيوتر المحمول الذي قامت بتصنيعه
منذ 18 دقيقه
  يتداول المصريون همساً، أنباءً عن قيام الحكومة بتشديد التأمين على الوفود الأجنبية وخاصة البريطانية، سواء الدبلوماسية أو السياح أو المستثمرين، وذلك في أعقاب تهديدات التنظيم الدولي للإخوان المسلمين في لندن القيام بأعمال إرهابية ضدهم بالقاهرة، على خلفية قيام السلطات
منذ 32 دقيقه
  قال بيان صادر عن أحزاب المشترك في حضرموت وحزب التجمع الوحدوي  تلقى " شبوه برس" نسخة منه .. اننا ابناء حضرموت بمختلف توجهاتهم السياسية والاجتماعية ، نقف وقفة رجل واحد مع حلف قبائل حضرموت ونعتبر مطالبه هي مطالب أبناء حضرموت قاطبة ونؤكد تمسكنا بقرارات قيادة الحلف من اجل
منذ 57 دقيقه
   دعاء تجمع الاحرار الجنوبي في بيانه الصادر كافة احرار وحرائر مدن ومحافظات الجنوب العربي المحتل الى الحشد الجماهيري والمشاركة الفعالة والزحف صوب مدينة المكلا بحضرموت للمشاركة في مليونيه 27 ابريل الاسود ذكرى اعلان الحرب على الجنوب وتشكيل لوحة معبرة لثورة شعب الجنوب
منذ ساعه و دقيقه
     عملاً بمبدأ الشراكة في الفعل السياسي والميداني على قاعدة التحرير والاستقلال وبناء الدولة الجنوبية كاملة السيادة وجهت رئاسة اللجنة التحضيرية للمؤتمر الجنوبي الجامع رسائل رسمية إلى المكونات والشرائح والفئات والشخصيات المؤثرة والفاعلة أرفقت بها أسس التوافق
اخبار المحافظات

الجديد : في إغتيال مدير التموين بإدارة أمن مديرية القطن بمحافظة حضرموت

المزيد
كاريكاتير
شبوة برس - خالد الكثيري - القطن
الخميس 07 مارس 2013 01:38 صباحاً

أقدم مجهولون مساء هذه الليلة الأربعاء الموافق 6 فبراير 2013م على أغتيال أحد رجال الأمن العام بمديرية القطن يدعى ياسر حمدين قالت المصادر انه برتبة رقيب ويعمل مديراً للتموين بأمن مديرية القطن .

 

وقالت المصادر ان الجناة أقدموا على إغتياله نحو الساعة الثامنة والنصف تقريباً أمام بنشر الحاوي بالقطن برصاصات أصابته أعلى جسمه وأردته قتيلاً في الحال .

 

وقد ذُكر أن القتيل ياسر حمدين من أبناء محافظة أبين وعُرف عنه مناصرة الحركة الإحتجاجية الجنوبية ( الحراك الجنوبي )

اتبعنا على فيسبوك



شاركنا بتعليقك