منذ 7 ساعات و 57 دقيقه
  النخبة الحضرمية هم رجال حضرموت أولادها وشبابها كبارها وشيوخها هم من القبائل الحضرمية هم أبناء جلدت أرض الأحقاف وفي الحقيقة هم الذين خلقوا ليصبحوا صمام أمن هذه الأرض من شرقها لغربها ومن جنوبها لشمالها... النخبة الحضرمية هم الذين ضحوا بأرواحهم ودافعوا عن الأرض والعرض
منذ 7 ساعات و 59 دقيقه
  آن الآوان كيمنيين جنوبيين أن نفكر و نتعامل مع الواقع و الأحداث و المتغيرات بفكر ناضج و منفتح وبدون تفريط للمبادئ و الأهداف , تتعدد الوسائل و تختلف وتبقى الوجهة الأخيرة هي الهدف المنشود تحقيقه .   من لا يتغير هو الجماد فقط , أما الإنسان فهو معرض دائما للتغيير في أفكاره و
منذ 9 ساعات و 30 دقيقه
  سنة 1642 اندلعت حرب أهلية دموية في إنجلترا نتيجة انتفاضة البرلمانيين ضد الملك شارل الأول، وقد حكموا عليه بالموت وقاموا بتقطيع أوصاله. فترأس أوليفر كرومويل الحكومة الجديدة. وقد قضى فترة حكم مرعبة حيث قضى على الكاثوليك الارلنديين الذي ثاروا ضده بطرق بشعَة جدا. وفي دروغيدا،
منذ 9 ساعات و 43 دقيقه
  قرأت التصريح الناري لهاني اليزيدي مدير عام مديرة البريقة والذي هاجم فيه أمن عدن وشكك في مصداقيتهم وتحداهم أن يحاكمو المجرمين على الهوى مباشرة جاء ذلك في رد على تصريحات أمن عدن بخصوص القبض على عدد من أفراد العصابة الذين هاجموا البنك الأهلي في المنصورة وقتلو مديرة في
منذ 9 ساعات و 46 دقيقه
  قتل ظهر اليوم العقيد "ناصر عوض السليماني الحميري" ، وإصابة شخص آخر لم يتم التعرف على هويته ، وذلك من قبل مجهولين يقودان سيارة نوع كامري ولاذوا بالفرار بمدينة غيل باوزير الساحلية شرق المكلا . حيث أطلق عليها النار وأردوه قتيلا على الأرض حالا والآخر مصابا . الحادثة وقعت
اخبار المحافظات

الحضرمي انيس باسويدان حاكما لجاكرتا

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - جاكرتا
الجمعة 21 أبريل 2017 11:08 صباحاً

 

لم يأتي انتخاب الدكتور انيس باسويدان من فراغ .. فالرجل له باع طويل في السياسة الإندونيسية فتولی وزارة التعليم فترة و رأس جامعة مرموقة و عرف عنه علمه و نشاطه و نزاهته

استأت كثيرا عندما قال احد الاخوة .. هو اندونيسي فمالنا و ماله .. و هذا مؤشر قوي لجهل تاريخ الحضارم و تراثهم بالذات في الهجرة و ارتباطهم القوي بوطنهم الام

لا نستغرب هذا لأن معظم دراسات الهجرة الحضرمية كانت باللغات الأجنبية و هي مراجع كثيرة تدرس في الكثير من الجامعات المرموقة في العالم .. و حتی الدراسات القليلة باللغة العربية لا يقرأها حتی المعنيين و القادة

انيس باسويدان حضرمي خالص و متزوج من اسرة بن عجاج النهدية المعروفة و التي ايضا لها باع طويل و مرموق في اندونيسيا .. مثل اسر حضرمية كثيرة

جهلنا لمصادر قوة حضرموت سبب لنا الكثير من التأخر و ضياع فرص كثيرة علی مدی خمسون عاما .. و لا زلنا نجهل وسائل التواصل مع المهاجرين و نتبع سياسات منفرة لهم .. لمست هذا من تواصل شخصي مع الكثير من حضارم اندونيسيا .. و منهم الدكتور انيس باسويدان

العلم ليس رفاهية او نزاهة .. بل هو ضرورة لتقدم الشعوب .. و الحضارم بالذات يمثل العلم لهم طوق النجاة

علمائنا في دراسات الهجرة قليلون جدا و كثير من قادتنا اما يجهلون هذا الكنز البشري و قوته .. ام انهم اصلا مصابون بالجهل

فرص كثيرة تفوتنا .. علی ندرتها .. لاننا لا زلنا لا ندرك و لبس هناك من ينور طريقنا و يفتح آفاقنا الواسعة

ندرك جيدا انه لا حكم الاشتراكي و لا الحكم الشمالي كان يرغب او يترك لحضرموت الاستفادة من مصدر قوتها الاساسي .. الا و هو مهاجرينها اللذين اكتسبوا العلم و القيادة و المصادر الاقتصادية الواسعة علی امتداد نصف الكرة الأرضية

حلمنا لوقت قصير بفتح تلك الآفاق لكل الحضارم .. و لكن ...

 

هل نتأمل قليلا و نترك الانانيات الصغيرة جانبا لنخطوا نحو تلك الافاق الواسعة .. ام نبقی في تلك الحفرة التي جلبت التعاسة لعقود

 

الجهل لا يبني اوطان .. بل يدمرها

 

د سعد الدين بن طالب

 

اتبعنا على فيسبوك