منذ دقيقه
  قال سياسي جنوبي أن قوات الشرعية في مأرب لا تأتمر بأمر الرئيس هادي من اليوم الأول للحرب و قلنا هذا قبل عامين أنهم لن يتوجهوا لقتال الحوثي والمخلوع في صنعاء وليسوا مستعدين لذلك لأنهم لن يقاتلوا شركاء نفوذهم في صنعاء .   وقال الأكاديمي والباحث السياسي " د حسين لقور بن
منذ 23 دقيقه
  لم نكن منجمين او ضاربين الودع او تتملكنا رغبة في نفاق "ليس ولله الحمد من سلوكنا" عندما كنت اطالب بعدم التعرض للرئيس هادي  بالهجوم مع ضرورة التمسك برفض مشروع الاتحادية ونقد الشرعية  دون رئيسها وأنما ادراكا واستيعابا للظروف المحيطة بالرئيس هادي وهي في غاية التعقيد
منذ 30 دقيقه
  في نهاية العام ٢٠١٤ ، قرر الرجل المحكوم عليه بالاعدام ان يتحدى كل المصاعب الامنية ليزور ثاني اكبر محافظات الجنوب.. حينها كان وصول عيدروس الزبيدي الى عتق اشبه بالمعجزة ، وبكثير من الكتمان استطاع قائد المقاومة الجنوبية ان يلتقي بوجاهات ومناضلي المحافظة الساحرة الى عدد من
منذ 38 دقيقه
  دعا الشيخ حمود سعيد المخلافي رئيس المجلس الأعلى للمقاومة بتعز الآلاف من منتسبي الجيش الوطني من أبناء الجند "تعز وإب" للإنسحاب من جبهات مأرب والجوف ونهم وميدي وحرض والعودة إلى تعز لوقف جرائم الحوثيين بحق أبناء المحافظة والبدء بمعركة تحرير الاقليم.   وقال المخلافي في
منذ 45 دقيقه
  وصل إلى مدينة عتق في ساعة مبكرة من صباح اليوم اللواء عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس الإنتقالي الجنوبي يرافقه أعضاء المجلس الشيخ أحمد حامد لملس والأستاذ سالم ثابت العولقي لإفتتاح المقر الرئيسي للمجلس الإنتقالي في مدينة عتق عاصمة محافظة شبوه قادمين من مدينة عزان
اخبار المحافظات

أيها القادة هذا ابن الشهيد لا يريد غير رقم ابيه الذي اسقطتموه.

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - عدن
الجمعة 17 فبراير 2017 08:14 مساءً

 

في الصورة التي بين أيديكم (طارق)ابن الشهيد محمد شائف ابو طارق المدفعجي صاحب المدفع  B10الذي صال وجال ورسم اروع صور البطولة في جبهة الضالع واستشهد وهو في نزال مع العدو وجها لوجه امام مسجد مستشفى السلامه يوم التحرير.

 

طارق الطفل الذي لم يبلغ العاشره بعد وجدناه بالصدفه في عدن وعند سؤالنا له عن سبب مجيئه قال لنا انه يبحث عن رقم ابيه الشهيد (الرقم العسكري)لأنهم لم يجدوه في اي معسكر سألنا طارق عن حالهم فأجابنا بنظرات بريئة ببراءة قلبه الطفولي "نحن بلا مشاهره"يقصد راتب ابيه

 

طارق اضطرت امه ان ترسله الى عدن رغم صغر سنه لان الامر يتعلق بأخر قشة أمل يعيشون عليها والمتمثله (بالراتب )في الوقت الذي يزدحم فيه الافق بقادة الجبهات الذين يتصارعون هذه الايام من اجل (الترقيات) التي استحوذ أبنائهم على النصيب الاكبر منها حسب الكشوفات التي رفعوها ورفضها قائد المقاومة  

 

يا أيها القادة كيف طاوعتكم أنفسكم ان تبحثوا لابنائكم عن (الرتب)في الوقت الذي لا زال أبناء الشهداء بلا رواتب

 

اتبعنا على فيسبوك