منذ 6 دقائق
  لست بممثل للحراك الجنوبي ، بل مؤمن بحق الشعب الجنوبي العادل في تقرير المصير ، ومؤمن بان هذا الشعب هو من أكثر شعوب العرب مظلومية ، انتزعت هويته ، واستبدلت الوسطية الى يسارية في غفلة من التاريخ ، وأدخل هذا الشعب في وحدة لم يكن له قول فيها ، وتعرض لوحشية لم يعرفها غير القليل
منذ 8 دقائق
  بعد تحرير عدن والانتصارات الساحقة التي تحققت على أيدي أبطال المقاومة الجنوبية وباتت أغلب المحافظات الجنوبية محررة وتحت سيطرة السلطة الشرعية ، دخلت محافظة عدن في حرب أخرى ومن نوع آخر لا تقل خطورة عن الحرب التي شنها الحوثين وشريكهم المخلوع صالح ، هذه الحرب  ،تمثلت
منذ 11 دقيقه
  بلادنا تعيش اليوم  في عهد الأزمات و الاحداث المتلاحقة و المتسارعة ، من أزمة فقدان الثقة بين الرئيس و المرؤوس إلى  أزمة موت الضمير لدى كثير من التجار و المسئولين وغيرهم إلى  أزمة غياب المصداقية و الصدق  إلى أزمة التخلي عن القيّم و المبادئ من أجل الحصول على 
منذ 14 دقيقه
  حين عاد عبدربه منصور الى عدن في مطلع 2015م هارب من صنعاء احتضنته عدن والجنوب قاطبة بمحافظاته الست ودخلت الحرب رغم ان الجنوب ليس طرف فيه وابلت بلاء حسنا خرج رجاله وشبابها من الحارات والازقة في ضواحي عدن وحاراتها وليس من داخل الثنكات والمعسكرات ولم يملكون اسلحة غير السلاح
منذ 18 دقيقه
  وقالت مصادر محلية ان العشرات من المتقاعدين العسكريين من منتسبي  الامن العام والشرطة بينهم نساء قطعوا شارع الجزائر بالقرب من مكتب بريد سيئون احتجاجا على عدم صرف مرتباتهم صباح اليوم الأحد.    وقد ردد المحتجون عدد من الشعارات ضد الحكومة مطالبين فخامة الرئيس عبدربه
اخبار المحافظات

ضباط وأفراد جنوبيون يعودون من الحديدة بدون مرتبات

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - الحديدة
الجمعة 17 فبراير 2017 09:04 صباحاً

 

شكى عدد من ضباط وافراد الجيش العائدين من الحديده ماتعرضو له من معاناه وتعب وذلك بحثا عن مرتباتهم التي قالو بان وحداتهم العسكريه بالحديده طلبت منهم الطلوع لأستلام الراتب يدا بيد حسب قولهم وعند وصولهم الى الحديده تفاجئو برفض قيادتهم تسليم مرتباتهم وطلبو منهم حمل السلاح والدفاع عن الحديده من العدوان والمرتزقه للذي يريد راتبه ألامر الذي قوبل بالرفض الكامل من قبل الجميع وعادو الى مناطقهم بخف حنين بعد معاناه وتعب

حيث عبرو عن غضبهم وسخطهم تجاه حكومة الشرعية في عدن و قالو بانها لم تقوم بواجبها تجاههم وطالبو بفك ألارتباط نهائيا من الجيش الأنقلابي وتسليم مرتباتهم شهريا من العاصمة عدن وهذا أقل شي تقدمه الحكومه لأبناء الجنوب الذين قاتلو الأنقلابيين وحررو الجنوب ومازالو اليوم يحررون مناطق شماليه رغم تجاهلهم من قبل التحالف العربي ووجهو رساله لكل ضباط وأفراد الجيش الجنوبيين بعدم الذهاب الى مناطق الشمال لأستلام أي مرتبات من الأنقلابيين وذلك على خلفية ماتعرضو له من معامله وصفوها بالمهينه بحقهم من قبل قيادات وحداتهم بالحديده

 

اتبعنا على فيسبوك