منذ 21 دقيقه
  لم نكن منجمين او ضاربين الودع او تتملكنا رغبة في نفاق "ليس ولله الحمد من سلوكنا" عندما كنت اطالب بعدم التعرض للرئيس هادي  بالهجوم مع ضرورة التمسك برفض مشروع الاتحادية ونقد الشرعية  دون رئيسها وأنما ادراكا واستيعابا للظروف المحيطة بالرئيس هادي وهي في غاية التعقيد
منذ 28 دقيقه
  في نهاية العام ٢٠١٤ ، قرر الرجل المحكوم عليه بالاعدام ان يتحدى كل المصاعب الامنية ليزور ثاني اكبر محافظات الجنوب.. حينها كان وصول عيدروس الزبيدي الى عتق اشبه بالمعجزة ، وبكثير من الكتمان استطاع قائد المقاومة الجنوبية ان يلتقي بوجاهات ومناضلي المحافظة الساحرة الى عدد من
منذ 36 دقيقه
  دعا الشيخ حمود سعيد المخلافي رئيس المجلس الأعلى للمقاومة بتعز الآلاف من منتسبي الجيش الوطني من أبناء الجند "تعز وإب" للإنسحاب من جبهات مأرب والجوف ونهم وميدي وحرض والعودة إلى تعز لوقف جرائم الحوثيين بحق أبناء المحافظة والبدء بمعركة تحرير الاقليم.   وقال المخلافي في
منذ 43 دقيقه
  وصل إلى مدينة عتق في ساعة مبكرة من صباح اليوم اللواء عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس الإنتقالي الجنوبي يرافقه أعضاء المجلس الشيخ أحمد حامد لملس والأستاذ سالم ثابت العولقي لإفتتاح المقر الرئيسي للمجلس الإنتقالي في مدينة عتق عاصمة محافظة شبوه قادمين من مدينة عزان
منذ 3 ساعات و 21 دقيقه
  حذر ناشطون وحقوقيون في العاصمة عدن من مساعي يقوم بها رئيس المحكمة العليا في اليمن المقرب من حزب الإصلاح  القاضي ” حمود الهتار ” للإفراج عن معتقلي القاعدة وداعش من سجون الأجهزة الأمنية في عدن .   وذكر ناشطون حقوقيون أن القاضي الهتار في حكومة الشرعية والمتهم
اخبار المحافظات

مصادر..قوات الإصلاح بتعز تسلم الجبهة الغربية بالكامل للحوثيين اثر التقدم في المخا

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - متابعات - تعز
الجمعة 03 فبراير 2017 07:37 صباحاً

 

أكدت مصادر ميدانية في تعز أن مليشيا الحوثي وصالح سيطروا اليوم الخميس على عدة مناطق في مديرية جبل حبشي بمحافظة تعز وسط اليمن بعد معارك محدودة مع قوات الجيش والمقاومة التي ينتمي جميع مقاتليها لحزب الاصلاح.

 

وسيطرت المليشيات الإنقلابية بالكامل على الجبهة القتالية التابعة لحزب الإصلاح في مناطق الحناية والكدحة والشراجة في جبل حبشي فيما فر مقاتلو حزب الإصلاح المنخرطين بقوات الجيش والمقاومة الشعبية الى مركز مدينة تعز.

 

وأوضحت مصادر عدن برس :"إن الجبهة الغربية لمحافظة تعز التي ترتبط بمديريات ساحل محافظة تعز والتي يقودها القيادي في حزب الاصلاح العميد الركن عبدالرحمن الشمساني قائد اللواء 17 انهارت ليل الأربعاء واليوم الخميس بالكامل واصبحت تحت سيطرة المليشيا وعناصرها المتحوثة في تعز".

 

وتمكن عشرات المسلحين المتحوثيين من السيطرة على منطقة الكدحة التابعة لمديرية المعافر وعزلة الشراحة التابعة لمديرية جبل حبشي واول المناطق الجنوبية الغربية من المديرية التي تمتد الى داخل مدينة تعز.

 

وكشفت المصادر "إن المتحوثين تمكنوا من فرض حصار علي مواقع المقاومة والجيش في منطقة الكدحة بعد نفاذ الذخيرة عتهم رغم وصول تعزيزات طلبوها والتي تمكنت من فك الحصار علي مواقع الجيش والدبابة في منطقة الكدحة".

وأشارت الى انه عقب فك الحصار عن قوة الجيش والمقاومة انسحبوا والدبابة من المواقع الي منطقة نجد قسيم في مديرية المسراخ.

 

وقالت المصادر لعدن برس ان اربعة من افراد الجيش الوطني قتلوا في المعركة التي استمرت الى اليوم الخميس .

 

والى جانب الشمساني يشارك في قيادة الجبهة الغربية القيادي في حزب الاصلاح عبده حمود الصغير(مدرس رياضيات) الذي عمل الحزب مؤخرا على دمجه في الجيش برتبة عقيد وتعينه رئيس العمليات العسكرية للواء 17 مشاه بقيادة الشمساني.

 

وكانت جبهة الكدحة بيد قيادة اللواء (35) مدرع الذي يقوده العميد عدنان الحمادي ولكن حزب الإصلاح ضغط على الحكومة وسسحب البساط عن لواء الحمادي في محاولة من الحزب الظهور في تحرير تعز وحده.

 

وقالت المصادر أنه تم مرارا منع اللواء 35 مدرع من التدخل في جبهات بقية الالوية التي يسيطر عليها حزب الاصلاح مثل الأولوية(22 ميكا، 17 مشاه، 170دفاع جوي).

ويرى مراقبون إن التطورات التي تشهدها مدينة المخا ومناطق الشريط الساحلي الغربي المطل على البحر الأحمر بعد التقدم الكبير الذي ابرزته القوات الحكومية القادمة من محافظة عدن وأغبلهم من أبناء المحافظات الجنوبية دفعت بحزب الإصلاح وقياداته في الشرعية الى تسليم الجبهة القتالية الغربية لمدينة تعز اليوم الخميس.

 

وقال المراقبين إن تقدم القوات الجنوبية اثار حفيظة الاصلاحيين وكبار قياداتهم التي تدعي انتمائها للشرعية وتساند الرئيس هادي في مواجهة الإنقلاب المليشاوي.

 

وتفصح معركة الساحل الغربي حجم المؤامرة التي تتعرض لها الشرعية والتحالف العربي من قبل حزب الإصلاح سوى الموجودين في قلب حكم السلطة الشرعية او من خارجها إذ تكشف الولاء الشديد بالمركز المقدس من حيث مصالحهم المشتركة مع نظام صالح وإما الارتباط الديني العقائدي البحث فمعظم قيادات حزب الإصلاح من المناطق الزيدية حيث فكر مليشيا جماعة الحوثي.

 

كما تكشف معركة الجبهة الغربية بتعز مدى تواطئ حزب الاصلاح في تقدم القوات الحكومية في مناطق الشمال كمأرب ونهم التي يقودها الاصلاح الى صنعاء منذ عامين.

 

اتبعنا على فيسبوك