منذ 7 ساعات و 31 دقيقه
  كل القوى النافذة في الشمال مؤتمر عفاش والاصلاح والحوثي يعادون #الامارات ليس حباً في الجنوب ولا دفاعاً عن حقوق الانسان مثل ما يدعون، على الاطلاق لم تنتهك حرمات الجنوب الا اثناء احتلالهم له نهب وسلب وتهميش واقصاء وقتل وموت وحصار وتجويع ومعتقلات جماعية وجماعات مسلحة
منذ 7 ساعات و 33 دقيقه
  قال العميد "منير اليافعي أبو اليمامة"  قائد اللواء الأول دعم وإسناد أنه تسلم مرتكبي جريمة اغتيال الشهيد حسين قماطة مدير أمن رصد. وأكد ان اتفاق جرى برعاية قوات التحالف العربي، وحضور أولياء الدم وممثلي عن أمن عدن، أفضى الى تسليم من قاموا بمداهمة فندق العمدة واغتيال
منذ 7 ساعات و 35 دقيقه
  ليس في رفع هذه الصورة بالذات في ميدان الاحتفال الذي يزمع المؤتمر الشعبي العام إقامته بالذكرى ال 35 لتأسيسه، ما يثير العجب أو الاستغراب؛ فهي - بعيداً عن كونها تحمل رسالتين رئيستين خارجية وداخلية - تلخص حقيقة النهاية التي يتفانى جنوبيو المؤتمر إياه ولصوصه بزعامة عبدربه وبن
منذ 7 ساعات و 36 دقيقه
  بداية ، تعالوا معي لنقف سريعا على مدى النجاح الذي حققه الاحتلال اليمني سلطة ومعارضة وقوى نفوذ على السواء في شق الصف الجنوبي وتفريخ الحراك السلمي إلى مكونات "كنا آنذاك في غنى عنها" بغية إضعاف الصوت الجنوبي وعدم الخروج بقيادة موحدة من شأنها تحريك ملف الجنوب وإقناع العالم
منذ 13 ساعه و 13 دقيقه
  ✴أشاد مدير عام ميناء الوديعة البري الشيخ "مطلق مبارك يسلم الصيعري" بجهود فريق متطوعي جمعية الهلال الاحمر بحضرموت بما يقدمونه من جهد في عملية الاسعاف لحجاج بيت الله لهذا العام 1438هـ للحالات المرضية وتقديم لهم الاسعافات الاولية إضافة الى عملية التوعية للحجاج وكذا
اخبار المحافظات

مصادر..قوات الإصلاح بتعز تسلم الجبهة الغربية بالكامل للحوثيين اثر التقدم في المخا

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - متابعات - تعز
الجمعة 03 فبراير 2017 07:37 صباحاً

 

أكدت مصادر ميدانية في تعز أن مليشيا الحوثي وصالح سيطروا اليوم الخميس على عدة مناطق في مديرية جبل حبشي بمحافظة تعز وسط اليمن بعد معارك محدودة مع قوات الجيش والمقاومة التي ينتمي جميع مقاتليها لحزب الاصلاح.

 

وسيطرت المليشيات الإنقلابية بالكامل على الجبهة القتالية التابعة لحزب الإصلاح في مناطق الحناية والكدحة والشراجة في جبل حبشي فيما فر مقاتلو حزب الإصلاح المنخرطين بقوات الجيش والمقاومة الشعبية الى مركز مدينة تعز.

 

وأوضحت مصادر عدن برس :"إن الجبهة الغربية لمحافظة تعز التي ترتبط بمديريات ساحل محافظة تعز والتي يقودها القيادي في حزب الاصلاح العميد الركن عبدالرحمن الشمساني قائد اللواء 17 انهارت ليل الأربعاء واليوم الخميس بالكامل واصبحت تحت سيطرة المليشيا وعناصرها المتحوثة في تعز".

 

وتمكن عشرات المسلحين المتحوثيين من السيطرة على منطقة الكدحة التابعة لمديرية المعافر وعزلة الشراحة التابعة لمديرية جبل حبشي واول المناطق الجنوبية الغربية من المديرية التي تمتد الى داخل مدينة تعز.

 

وكشفت المصادر "إن المتحوثين تمكنوا من فرض حصار علي مواقع المقاومة والجيش في منطقة الكدحة بعد نفاذ الذخيرة عتهم رغم وصول تعزيزات طلبوها والتي تمكنت من فك الحصار علي مواقع الجيش والدبابة في منطقة الكدحة".

وأشارت الى انه عقب فك الحصار عن قوة الجيش والمقاومة انسحبوا والدبابة من المواقع الي منطقة نجد قسيم في مديرية المسراخ.

 

وقالت المصادر لعدن برس ان اربعة من افراد الجيش الوطني قتلوا في المعركة التي استمرت الى اليوم الخميس .

 

والى جانب الشمساني يشارك في قيادة الجبهة الغربية القيادي في حزب الاصلاح عبده حمود الصغير(مدرس رياضيات) الذي عمل الحزب مؤخرا على دمجه في الجيش برتبة عقيد وتعينه رئيس العمليات العسكرية للواء 17 مشاه بقيادة الشمساني.

 

وكانت جبهة الكدحة بيد قيادة اللواء (35) مدرع الذي يقوده العميد عدنان الحمادي ولكن حزب الإصلاح ضغط على الحكومة وسسحب البساط عن لواء الحمادي في محاولة من الحزب الظهور في تحرير تعز وحده.

 

وقالت المصادر أنه تم مرارا منع اللواء 35 مدرع من التدخل في جبهات بقية الالوية التي يسيطر عليها حزب الاصلاح مثل الأولوية(22 ميكا، 17 مشاه، 170دفاع جوي).

ويرى مراقبون إن التطورات التي تشهدها مدينة المخا ومناطق الشريط الساحلي الغربي المطل على البحر الأحمر بعد التقدم الكبير الذي ابرزته القوات الحكومية القادمة من محافظة عدن وأغبلهم من أبناء المحافظات الجنوبية دفعت بحزب الإصلاح وقياداته في الشرعية الى تسليم الجبهة القتالية الغربية لمدينة تعز اليوم الخميس.

 

وقال المراقبين إن تقدم القوات الجنوبية اثار حفيظة الاصلاحيين وكبار قياداتهم التي تدعي انتمائها للشرعية وتساند الرئيس هادي في مواجهة الإنقلاب المليشاوي.

 

وتفصح معركة الساحل الغربي حجم المؤامرة التي تتعرض لها الشرعية والتحالف العربي من قبل حزب الإصلاح سوى الموجودين في قلب حكم السلطة الشرعية او من خارجها إذ تكشف الولاء الشديد بالمركز المقدس من حيث مصالحهم المشتركة مع نظام صالح وإما الارتباط الديني العقائدي البحث فمعظم قيادات حزب الإصلاح من المناطق الزيدية حيث فكر مليشيا جماعة الحوثي.

 

كما تكشف معركة الجبهة الغربية بتعز مدى تواطئ حزب الاصلاح في تقدم القوات الحكومية في مناطق الشمال كمأرب ونهم التي يقودها الاصلاح الى صنعاء منذ عامين.

 

اتبعنا على فيسبوك