منذ ساعه و 26 دقيقه
  انتشرت في الأونة الاخيرة منشورات ممنهجة على وسائل التواصل الاجتماعي في مضمونها تغزيم وتقليل للدور الاماراتي في الجنوب، ف تارةً يوصفونه بالاحتلال وتارة يوصفونة بدعم المصلحة والى آخرة من الافتراءات. ما يعرفه القاصي والداني ان الامارات وقفت وقفة مخلصة الى جانب الجنوبيين
منذ ساعه و 32 دقيقه
  قال السياسي الجنوبي " د حسين لقور بن عيدان" ما تبين للجميع ان من حاول المتاجرة بتلك القضية قد خابت ظنونهم حتى وان تدثروا بلباس المقاومة الجنوبية (كانت مضرب للامثال في سلوك أفرادها وتضحياتهم) التي للأسف ظهروا من يدعون انهم ورثتها اليوم انهم عبارة عن مجموعة تجيد فن حركات
منذ ساعتان و 12 دقيقه
  أوضحت السلطة المحلية بمديرية صيرة وشرطة كريتر محافظة عدن ملابسات واقعة مقتل الشاب عمرو حزام التي وقعت مساء أمس السبت وسط مدينة كريتر . وقال مدير عام مديرية صيرة خالد سيدو ونائب قائد شرطة كريتر سهيل اسكندر في تصريح مشترك، إن واقعة مقتل الشاب عمرو، جاءت إثر نزاع بين أحد
منذ ساعتان و 15 دقيقه
  يسعى صالح لاثبات انه الاقوى شعبية والاكثر حضور لهذا يقوم باستعدادات ضخمة لتنظيم حشد جماهيري كبير وسط تحرك حوثي لإفشال الحشد المخطط له . التحرك السياسي الكبير للحلفاء الاعداء صالح والحوثي يؤكد انتهاء الحرب وانتهاء اهمية تحالف الضرورة بعد تماسكه بحجة مواجهة العدو
منذ ساعتان و 19 دقيقه
  من المفيد جداً العودة إلى دروس حرب 94، عندما أعلنت دول الإقليم، بطريقة شفافة، بأن الوحدة لا تُفرض بالقوة، وبذلت جهود سياسية ودبلوماسية وعقدت لقاءات وأصدرت بيانات وأطلقت حراك في أروقة مجلس الأمن الذي أوفد الإبراهيمي، ليترك يَباس وجهه النافر من إسمه "الأخضر" وجع مستدام في
اخبار المحافظات

الدعوة إلى مؤتمر وطني وعدم محاسبة قادة الاشتراكي على ماضيهم !!

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - عدن
الخميس 12 يناير 2017 12:05 مساءً

 

دعا ناشط جنوبي إلى عقد مؤتمر وطني جنوبي غير حزبي تدعى إليه كل القوى الجنوبية بكل أطيافها .

 

ورصد موقع "شبوه برس" ما كتبه الناشط " أحمد عمر محمد" ويعيد نشره  

للمره العشرين نكرر إننا في الجنوب بحاجه إلى مؤتمر وطني لا حزبي يجتمع فيه كل أطياف الجنوب منذ ماقبل الاستقلال في 67 وحتى يومنا هذا . تناقش فيه كثير من أمور الجنوب واهمها :

اولا :

المصالحه الوطنيه الحقيقيه.

ثانيا :

الجنوب لجميع الجنوبيين ولا يحق لجهه أو جماعه أو محافظه اتخاذ القرارات المصيريه كما سبق في الماضي القريب.

ثالثا :

مهما كان الخلاف والاختلاف يضل الجنوب أرضا وانسانا خطا أحمر لا يتجاوزه أحد

وتقرير مصير الجنوب بما تتوافق عليه أغلبية أطياف الجنوب المجتمعه.

رابعا :

 

تطمين حكام دولة الجنوب السابقه بعدم الملاحقه لهم وأبنائهم حال قيام دولة الجنوب الجديده.

 وعدم طلب الاعتذار من قبلهم لما لحق بالجنوب وشعب الجنوب أثناء فترة حكمهم واعتبار كل الأحداث السابقه خارج عن إرادة هؤلاء الحكام وإنها نتيجة الصراع الذي كان دائر بين الشرق والغرب. 

هل توجد الارادة القويه لقيام مثل هذا المؤتمر الوطني الجنوبي؟ ..

 

 

اتبعنا على فيسبوك