منذ ساعه و 26 دقيقه
  انتشرت في الأونة الاخيرة منشورات ممنهجة على وسائل التواصل الاجتماعي في مضمونها تغزيم وتقليل للدور الاماراتي في الجنوب، ف تارةً يوصفونه بالاحتلال وتارة يوصفونة بدعم المصلحة والى آخرة من الافتراءات. ما يعرفه القاصي والداني ان الامارات وقفت وقفة مخلصة الى جانب الجنوبيين
منذ ساعه و 31 دقيقه
  قال السياسي الجنوبي " د حسين لقور بن عيدان" ما تبين للجميع ان من حاول المتاجرة بتلك القضية قد خابت ظنونهم حتى وان تدثروا بلباس المقاومة الجنوبية (كانت مضرب للامثال في سلوك أفرادها وتضحياتهم) التي للأسف ظهروا من يدعون انهم ورثتها اليوم انهم عبارة عن مجموعة تجيد فن حركات
منذ ساعتان و 12 دقيقه
  أوضحت السلطة المحلية بمديرية صيرة وشرطة كريتر محافظة عدن ملابسات واقعة مقتل الشاب عمرو حزام التي وقعت مساء أمس السبت وسط مدينة كريتر . وقال مدير عام مديرية صيرة خالد سيدو ونائب قائد شرطة كريتر سهيل اسكندر في تصريح مشترك، إن واقعة مقتل الشاب عمرو، جاءت إثر نزاع بين أحد
منذ ساعتان و 15 دقيقه
  يسعى صالح لاثبات انه الاقوى شعبية والاكثر حضور لهذا يقوم باستعدادات ضخمة لتنظيم حشد جماهيري كبير وسط تحرك حوثي لإفشال الحشد المخطط له . التحرك السياسي الكبير للحلفاء الاعداء صالح والحوثي يؤكد انتهاء الحرب وانتهاء اهمية تحالف الضرورة بعد تماسكه بحجة مواجهة العدو
منذ ساعتان و 19 دقيقه
  من المفيد جداً العودة إلى دروس حرب 94، عندما أعلنت دول الإقليم، بطريقة شفافة، بأن الوحدة لا تُفرض بالقوة، وبذلت جهود سياسية ودبلوماسية وعقدت لقاءات وأصدرت بيانات وأطلقت حراك في أروقة مجلس الأمن الذي أوفد الإبراهيمي، ليترك يَباس وجهه النافر من إسمه "الأخضر" وجع مستدام في
اخبار المحافظات

الطابور الخامس .. تهديد حقيقي للجنوب

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - عدن
الخميس 12 يناير 2017 09:02 صباحاً

 

يواجه الجنوبيون تحديات حقيقية على كافة الاصعدة السياسية والاقتصادية والأمنية.. ويقفون اليوم أمام امتحان صعب ومعقد لتجاوز المحن والتخلص من الموروث السابق لنظام صالح البائد..

 ويعتبر الطابور الخامس من أخطر وألد أعداء الجنوب في الوقت الحاضر، حيث أصبح ينفث سمومه داخل الحراك والمقاومة الجنوبية ، وداخل الشرعية نفسها ، وينشط بفاعلية في الوسط السياسي والاجتماعي عموما ..

وهو من يقف اليوم خلف الشائعات وخلق البلبلة ونشر الفتن وتعميق الخلافات مستغلاً طيبة الجنوبيين وفقرهم وحماسهم غير المنظم وسطحية التفكير لدى البعض

 

النخب السياسية الجنوبية لم تستفد من أخطاء الماضي ، بل ظلت غارقة في مستنقع الخلافات ، والبحث عن الذات والسلطة ، فاتحين الأبواب على مصراعيها أمام الطابور الخامس ، للتحرك بحريه مطلقة ولاصطياد في المياه العكرة ، للتأثير على المشهد السياسي الجنوبي برمته مستغلين أيضا عاطفة الانتماءات الحزبية والمناطقية والعلاقات الشخصية التي يقع فيها البعض غرائزياً ومن دون إدراك للنتائج السلبية لهذا الاصطفاف الخاطئ

 

ما يؤسف له انه حتى بعض مثقفي وساسة الجنوب يقعون بدون وعي في مصيدة هذه الجماعات المغرضة اللعينة بفرطها الذي تمادت فيه دون رادع ، وهي تعمل بتفنن وإتقان  لزرع الخلافات وتأجيج الصراعات والانقسامات الداخلية ، وأصبحت تشكل تهديد حقيقي على الجنوب ومستقبله السياسي .. هذا الغول القائم

 

*- عبدالكريم.أحمد.سعيد.as

 

اتبعنا على فيسبوك