منذ 8 دقائق
  لست بممثل للحراك الجنوبي ، بل مؤمن بحق الشعب الجنوبي العادل في تقرير المصير ، ومؤمن بان هذا الشعب هو من أكثر شعوب العرب مظلومية ، انتزعت هويته ، واستبدلت الوسطية الى يسارية في غفلة من التاريخ ، وأدخل هذا الشعب في وحدة لم يكن له قول فيها ، وتعرض لوحشية لم يعرفها غير القليل
منذ 10 دقائق
  بعد تحرير عدن والانتصارات الساحقة التي تحققت على أيدي أبطال المقاومة الجنوبية وباتت أغلب المحافظات الجنوبية محررة وتحت سيطرة السلطة الشرعية ، دخلت محافظة عدن في حرب أخرى ومن نوع آخر لا تقل خطورة عن الحرب التي شنها الحوثين وشريكهم المخلوع صالح ، هذه الحرب  ،تمثلت
منذ 13 دقيقه
  بلادنا تعيش اليوم  في عهد الأزمات و الاحداث المتلاحقة و المتسارعة ، من أزمة فقدان الثقة بين الرئيس و المرؤوس إلى  أزمة موت الضمير لدى كثير من التجار و المسئولين وغيرهم إلى  أزمة غياب المصداقية و الصدق  إلى أزمة التخلي عن القيّم و المبادئ من أجل الحصول على 
منذ 15 دقيقه
  حين عاد عبدربه منصور الى عدن في مطلع 2015م هارب من صنعاء احتضنته عدن والجنوب قاطبة بمحافظاته الست ودخلت الحرب رغم ان الجنوب ليس طرف فيه وابلت بلاء حسنا خرج رجاله وشبابها من الحارات والازقة في ضواحي عدن وحاراتها وليس من داخل الثنكات والمعسكرات ولم يملكون اسلحة غير السلاح
منذ 19 دقيقه
  وقالت مصادر محلية ان العشرات من المتقاعدين العسكريين من منتسبي  الامن العام والشرطة بينهم نساء قطعوا شارع الجزائر بالقرب من مكتب بريد سيئون احتجاجا على عدم صرف مرتباتهم صباح اليوم الأحد.    وقد ردد المحتجون عدد من الشعارات ضد الحكومة مطالبين فخامة الرئيس عبدربه
اخبار المحافظات

الأستاذ محسن نصير يكتب : ‘‘الكلبية‘‘: أساس العنصرية والفاشية

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - المكلا
الأربعاء 11 يناير 2017 03:58 مساءً

 

 (الكلبيه) سبقنا فيه فلاسفة اليونان واطلقوا هذا المصطلح وسموه مدرسة الكلبيين لأنهم اعرق واقدم فلاسفة العالم ولم يجدوا حل امام من يتهكم على المبادئ والاخلاق للناس ، ويزعل ويصاب بالجنون من المثل الخيره والعليا للناس ،بل ويصبح هذا المصاب بداء (الكلبيه) النفسية عدوآ للكرامة الانسانية بمافيه كرامته هو إذ يرمي بنفسه امام صنم العبودية وقناعات انانية ولايقوى عقله ولاوعيه الحفاظ على التوازن امام العمل التاريخي والحضاري للأمم بما فيهم حتى اهله ودياره لأن الافلاس والفراغ والمرض النفسي اكل ذاته وشكل وعيه ،

 

وقال الفلاسفة ان هذه (الكلبيه)هي اساس العنصرية والفاشية وفي يومنا هذا هي اساس الارتزاقية والروح الاستذلالية والنباحية ضد كل ماهو طيب وينفع الناس وهاهو هذاسليل(الكلبيه) المعاصرة (سويد الوجه، وسود الله وجهه ،فوق مابه من سواد)  يعيد تاريخ النباح ،والذي قال فيه العرب القافلة تسير ! وزادوا فيه ايضآ قولهم ...

فما تبالي السماء يومآ اذا نبحت كل الكلاب وحق الواحد الباري

لو كل كلب عوى القمته حجرآ لأصبح الصخر مثقالآ بدينار

 

*- محسن نصير – المكلا

 

اتبعنا على فيسبوك