منذ دقيقه
  قال الكاتب والمحلل السياسي أحمد سعيد كرامة ان القرارات الجمهورية التي أصدرها الرئيس هادي كانت بمثابة القشة التي أسقطت الأقنعة وانكشفت من خلالها الوجوه المريضة .حيث قال : رُبَّ ضارة نافعة ستتكشف وجوه الكثيرين من مريضي السلطة و عشاقها .   الزبيدي الذي رسخ الأمن بعدن
منذ 7 دقائق
  قال سياسي وبرلماني جنوبي : أن الذين يتحدثون عن إخفاق السلطة المحلية في عدن يتناسون ان عيدروس وشلال استلما إدارة عدن عندما لم يكن يجرؤ موظف صغير من موظفي الشرعية (ناهيك عن نائب وزير او وزير ولا رئيس الوزراء او رئيس الجمهورية) على دخول عدن وأن عدن كانت خرابة بكل المعاني
منذ 19 دقيقه
  قال السياسي الجنوبي الدكتور "سعيد الجريري" رئيس تيار مثقفون من اجل جنوب جديد ان هادي كائن معاق لا ينتظر منه مسار آمن للوطن فهو لا مستقبل له في صنعاء، ولم يبق له سوى أن يمارس عبثه في عدن "ولن تكون حضرموت بمنأى عن حماقاته" مشيراً لست بصدد قرار إقالة الزبيدي وتعيين المفلحي،
منذ ساعه و 43 دقيقه
  بعد سيطرة تنظيم القاعدة على مدينة وعدد من مناطق الساحل الحضرمي وإنسحاب أو ذوبان أكثر من 6000 جندي من جيش وحرس جمهوري ودفاع جوي وأمن مركزي ومئات من المخبرين المدنيين اليمنيين والشماليين سعت «القاعدة» لخلق ذراع سياسي لها ، ليكون غطاء مجتمعيا لها بالأساس يقوم بالتفاوض
منذ ساعه و 49 دقيقه
  تعليقا على سلسلة القرارات التي أصدرها الرئيس المعين عبد ربة منصور هادي قال  السياسي اليمني و القيادي  المنشق عن جماعة الحوثي، علي البخيتي، أن قرار ازاحة كل من محافظ عدن المقال عيدروس الزبيدي والوزير هاني بريك “نجاح ”كبير جدا لحزب “الاصلاح” الذراع
اخبار المحافظات

وكالة الأنباء الفرنسية تكشف حصيلة قتلى مليشيا الحوثي في معارك باب المندب خلال يومين

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - متابعات - اليمن
الأربعاء 11 يناير 2017 09:01 صباحاً

 

تدور حالياً معارك شرسة بين القوات الحكومية اليمنية والمتمردين الحوثيين قرب مضيق باب المندب الاستراتيجي، حيث قتل 68 متمردا وجنديا في يومين، وفق مصادر عسكرية.

وقالت المصادر إن قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي التي سيطرت السبت على منطقة ذباب التي تبعد 30 كلم من باب المندب تحاول استعادة السيطرة على معسكر مهم مجاور كانت دخلته السبت.

ويقع معسكر العمري في منطقة جبلية تشرف على الطريق الساحلية التي تربط بين باب المندب وذباب، وتوصل إلى مدينة الحديدة الساحلية على البحر الأحمر والتي يسيطر عليها الحوثيون.

 

وقال متحدث عسكري حكومي إن المتمردين وحلفاءهم من أنصار الرئيس السابق علي عبدالله صالح اطلقوا الأحد على ذباب صاروخين بالستيين اعترضهما الدفاع الجوي التابع للتحالف العربي بقيادة الرياض.

وأضاف أن تقدم القوات شمال ذباب ابطأته الألغام التي زرعها المتمردون.

وقال العقيد عبد العزيز المجيدي من القوات الحكومية لفرانس برس إن 13 جنديا بينهم ضابط قضوا في معارك منذ السبت.

 

كذلك قتل 55 متمردا وأصيب 72 في يومين بحسب مصادر عسكرية، الأمر الذي أكدته مصادر طبية في المستشفى العسكري ومستشفى مدني عام نقل إليه القتلى والجرحى.

والسبت، قتل 11 متمردا وسبعة مدنيين في المعارك التي تندرج في إطار عملية واسعة تنفذها القوات الحكومية بدعم قوات التحالف العربي.

 

وتهدف هذه العملية التي يشارك فيها طيران التحالف وبحريته إلى استعادة ذباب ثم مدينة المخاء الساحلية قبل التقدم نحو الحديدة ثم منطقة ميدي غير البعيدة من الحدود السعودية، بحسب مصادر عسكرية متطابقة.

وكانت القوات الحكومية سيطرت في تشرين الأول/أكتوبر 2015 على باب المندب قبل أن يسيطر المتمردون في شباط / فبراير 2016 على مناطق مجاورة للمضيق بينها ذباب.

 

وأسفر النزاع في اليمن عن أكثر من سبعة آلاف قتيل ونحو 37 ألف جريح منذ آذار/مارس 2015، وفق الأمم المتحدة.

 

اتبعنا على فيسبوك