منذ 28 دقيقه
  استقبل مدير الهلال الأحمر الإماراتي المهندس جمعة المزروعي صباح اليوم الجرحى الذين وصلوا إلى مطار عدن الدولي بعد رحلة علاجية في دولة الهند تكللت بالنجاح.   وبلغ عدد الجرحى الذين عادوا اليوم 29 جريحا بعد مدة قضوها في دولة الهند تلقوا فيها العلاج  على نفقة دولة
منذ 32 دقيقه
  قريبا سيتجاوز سعر صرف الدولار 500ريال يمني ولن يتوقف هذا الإنهيار المالي عند هذا المستوى الكارثي فحسب، بل سيستمر طالما استمرت حكومة بن دغر وقيادة البنك المركزي اليمني،وطالما استمر الغياب المصرفي الحكومي للمصرف المركزي بشكل تمام عن أي دور له منذ إعلانه الكارثي- الذي سبق
منذ 35 دقيقه
  لوحة جمالية رسمها أبناء حضرموت عصر اليوم الجمعة بملعب الفقيد بارادم بمدينة المكلا مزينة بالوان النصر عن الذات في ليلة عرس رياضية في نهائي كأس حضرموت لكرة القدم ينشدون فيها السلام والمحبة والتآخي في لقاء كروي احتشدت له الجماهير الرياضية من مدن وقرى وارياف محافظة حضرموت
منذ 51 دقيقه
  أفادت مصادر مطلعة تابعت سلسلة اللقاءات التي اجراها نائب الرئيس اليمني الفريق علي محسن الاحمر طيلة ايام الاسبوع وحتى يوم أمس الأول الخميس بدءا بقيادة السلطة المحلية بوادي حضرموت والصحراء ومع قيادة المنطقة العسكرية الاولى والالوية التابعه لها ثم مع حلف قبائل وادي
منذ ساعه
  قال الأكاديمي والسياسي الجنوبي " د حسين لقور بن عيدان" جاحد من ينكر دور الإمارات في تحرير عدن والمكلا و الجنوب إلا إذا كان يرى تحريرها خطيئة فهذا أمرا آخرا .   وقال "بن عيدان" في منشور على حائطه الخاص رصده موقع "شبوه برس" :  إذا أراد خصمك أن يسقطك تماما فسيذهب إلى
حوارات

حوار مع الاستاذ/ على عبدالله الكثيري حول التهديدات التى تلقاها مؤخرا.

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - المكلا
الأحد 08 يناير 2017 09:24 مساءً

 

حاوره: محمد الهدار

السلام عليكم جميعا فى مجموعة حضرموت الجديدة (نيو حضرموت) و نقاشنا لهذه الليلة هى التهديدات التى يتلقاها الناشطين و السياسين الحضارم العاملين على إعلاء كلمة و حقوق حضرموت و استقلالها من المركز المقدس صنعاء ناهيك عن التصفيات الجسدية التى اجتاحت حضرموت و الجنوب العربي منذ 22  مايو 1990 و حتي يومنا هذا و كل هذه الاجراءات الخبيثة الجبانة تمثل ثقافة الحكم فى صنعاء بختلاف احزابهم (مؤتمر و إصلاح و الحوثي مؤخرا) لانها فى الاصل نابعة من ثقافة قومهم فى التعامل مع الاخر فى حياتهم اليومية.

 

ضيف حلقتنا لهذه الليلة المناضل الاستاذ/ على عبدالله الكثيري. فحياكم الله يا بو همدان.

 

سؤالى الاول لكم:

س: حسب ما وصلنا انكم مؤخرا تلقيتم تهديدا فما هو التهديد الذي تلقيتموه (نصه)؟! و عبر اي طريقة تواصل؟!

ج: الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .. التهديد الأخير وصلني برسالة عبر الايميل من شخص باسم مستعار مفاد الرسالة ( ستتحمل المسئولية عن بيع حضرموت ولن نرحمك .. إن مرت رؤيتكم سنطير برأسك .. هذا تحذير وقد أعذر من أنذر) .. طبعا هذا يأتي في سياق محاولات ترهيبنا ولكن لن ترهبنا مثل هذه التهديدات الصبيانية نحن نعمل مع مختلف قوى المجتمع في حضرموت باتجاه التئام أبناء حضرموت لترتيب بيتنا من الداخل وتحديد رؤيتنا لوضع حضرموت القادم على النحو الذي ينهي عقودا من الهيمنة والاستلاب والحرمان والالغاء .. هذا عمل كبير وبالتالي من الطبيعي أن تلجأ بعض الجهات التي لا تريد لحضرموت الانعتاق من الهيمنة والتسلط إلى اطباق مثل هذه التهديدات .     

 

س:  هل هو اول تهديد؟!!

ج: ليس الأول بل سبقته تهديدات عبر وسائل التواصل الاجتماعي الفيسبوك والواتساب ولكن لم نعرها اهتماما . 

 

س: لماذا هذا التوقيت؟!

ج: لدي شعور بأن مطلقي التهديد الأخير ليس لهم علاقة بحضرموت وليسوا من أبناء حضرموت بل جهات تحاول استغلال التجاذبات الحاصلة بين أبناء حضرموت ومكوناتها لتعميق الفرقة واضرام الفتنة .. 

 

س:هل هذا التهديد سيؤثر على عملكم كرئيس اللجنة السياسية فى المؤتمر الجامع؟!

ج: لا يمكن أن تؤثر أي تهديدات .. نحن في اللجنة السياسية قد انهينا مهامنا بتسليم الرؤية السياسية لرئاسة اللجنة التحضيرية لمؤتمر حضرموت الجامع ومستمرون في إنجاح كل التحضيرات لعقد المؤتمر .. لن ترهبنا أي تهديدات لأننا نثق في أن ما نقوم به خدمة لحضرموت وعزتها والتئام قواها واجب لا يمكن أن نتهاون أو نتردد في القيام به ومستعدون للتضحية بالروح والدم ابتغاء تحرير حضرموت من كل صنوف التبعية والانهزام والاخضاع .        

 

س: الشخص الذي قام بتهديدكم و يدعي حبه لحضرموت (ان كان يحب حضرموت او من حضرموت) اليس الاولى به تقديم رؤي او اقتراح يساعد على انجاح المؤتمر ان كان الخلاف على طريقة عمل المؤتمر؟!

ج: كما قلت من أطلق ذلك التهديد لا أعتقد أنه حضرمي من الأساس .. أما بالنسبة للرؤى التي قدمت للجنة التحضيرية للمؤتمر فقد جاءت من كل المكونات والقوى السياسية والمنظمات المدنية ومن عدد كبير من العلماء والشخصيات الاجتماعية والأكاديمية الحضرمية في الداخل والخارج ولم يتخلف أي مكون عن تقديم رؤاها بما فيها المكونات المعترضة على لجان التحضير للمؤتمر .

 

س: من هى الجهة التى تتهمها فى الوقوف وراء هذا العمل الجبان؟!

ج: لا اتهم شخصا أو جهة بعينها ولكن كل من لا يريد لحضرموت التحرر من براثن مغتصبيها هم في دائرة الاتهام .

 

س: كلمة اخيرة يا بوهمدان؟!

ج:اشكر كل أهلي في حضرموت وكافة اخواني في محافظات الجنوب الذين عبروا عن تضامنهم معنا ورفضهم لتلك التهديدات فقد غمرنا الجميع بهذه الروح العظيمة التي تجعلنا أكثر يقينا أن حضرموت اليوم لم تعد لقمة سائغة وأن شعب الجنوب لن يتهاون تجاه كل من يريد تكريس التسلط والعنجهية وفرض مشاريع الضم والالحاق بصيغ جديدة .

 

شكرا لكم يا بوهمدان لإتاحة الفرصة للقاريء و المهتم بالشأن الحضرمي للإطلاع و تسليط الضوء على قضية المضايقات و التهديدات التى تصاحب كل ناشط سياسي و حقوقى فى حضرموت و الجنوب العربي يسعي لاستعادة حقوق اهله و ارضه من قبل عصابات صنعاء و نحن فى حضرموت نقف معكم مساندين لعملكم الدؤوب فى اعلاء واسترداد حقوق حضرموت المسلوبة.

شكرا لكم مجددا و الى اللقاء فى حوار اخر معكم يسلط الضوء على قضية مهمة أخرى.

 

اتبعنا على فيسبوك