منذ 32 دقيقه
  عقد صباح السبت 29 ابريل 2017م اجتماع لقيادة السلطة المحلية ومجلسي الحراك الثوري والمقاومة الجنوبية بمديرية الحد يافع ناقشوا فيه المستجدات الاخيره المتمثله في بعض قرارات صادرة عن رئاسة الشرعية في 27 ابريل 2017م وهي بتوقيتها هذا لها مقصدها ومغزاها الرابط لاعلان 27 ابريل 1994م
منذ 37 دقيقه
  أكبر جريمة اقترفها هادي في حياته أنه تجرأ وأصدر قرار اقالة اعتباطي مرفوض بحق قائد جنوبي مقاوم بمستوى القائد الزبيدي وحاول ان يحكم عليه بأنه شخص فاشل،ونسي هادي أنه مدرسة الفاشلين وأول رئيس بالعالم يعجز عن حماية منزله وأفراد أسرته أمام مليشيات شعبية مسلحة وهو رئيس
منذ 43 دقيقه
  أصدر الشيخ عبدالعزيز الجفري قائد المقاومة الجنوبية في شبوة بيانا فيما يلي نصه : تابعنا القرار الذي اصدرة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي يوم أمس الخميس (السابع والعشرين من ابريل) والتداعيات والتطورات التي أعقبت هذا القرار على مستوى الساحة الوطنية والنضالية ومجالس
منذ 4 ساعات و 17 دقيقه
  يمثل المهندس وحي ابن طه امان احدى ابناء عدن الشرفاء ومن الكوادر ذات الكفاءات العاليه العدنيه الذي لا يتبع قبيله او حزب او فئة فهو يتبع ضميره الحي وعمله المتفاني فيه والذي كان من اوائل الوزراء الذي نزل الى عدن لتلمس احاول الناس بعد طرد العدو وتحرير عدن وكذلك من اوائل
منذ 4 ساعات و 21 دقيقه
  علم موقع "شبوه برس" أن حكومة بن دغر أوقفت إرسال شُحنات الديزل من مصافي عدن لكهرباء حضرموت و التي من المفترض ان تكون من حِصَّة حضرموت في تكرير النفط الخام المنقول من الضبَّة ، بل و تُطالب السلطة في حضرموت أن تدفع قيمة كميات المحروقات التي استلمتها من سابق .   علما بأن
مقالات
الجمعة 09 ديسمبر 2016 10:09 مساءً

لا بُدَّ من ضرب صنعاء و بأي ثمن :

أحمد سعيد كرامة
مقالات أخرى للكاتب

    

تحاوروا و يتحاورون  و سيتحاورون ولن يصلوا إلى حل أبداً ، مليشيات لا تفهم غير منطق السلاح و القوة ، مليشيات لا تعرف غير المصطلح العسكري وهو النصر أو الهزيمة .

 

الحل الوحيد هو لا بد من ضرب صنعاء من الارض فقط لكي نرفع الحرج و الضغط الدولي عن قوات التحالف العربي و تكون المعركة يمنية يمنية أي حرب أهلية لا تخضع للقوانين و الأعراف الدولية كما صنعوا بعدن و تعز ، ستضرب صنعاء من قبل الجيش الوطني و المقاومة بشتى أنواع الأسلحة الثقيلة و المتوسطة ، أي ضرب المناطق الحيوية و الاستراتيجية مثل مطار صنعاء و وزارة الدفاع و الداخلية و المعسكرات وغيرها من الأهداف العسكرية و الحيوية  ، لن يكون لصنعاء وضع إستثنائي كما يريد المجتمع الدولي أو كما تتوهم المليشيات الانقلابية . 

             

يجب أن تعاني صنعاء و أهلها مثلما عانت عدن و تعز ولحج و أبين و غيرها ، من دمار وجوع وخوف وتشريد و حصار خانق ، عندها سترفع تلك المليشيات الراية البيضاء و ستعلن الاستسلام ولن تفرض علينا أي شروط .

 

معركة صنعاء ستكون سريعة جداً وقد لا تستغرق سوى أسبوع أو شهر واحد وينهار العدو سريعا ، ولن يستلزم دخول أي قوات لمدينة صنعاء فالقصف المدفعي و الصاروخي ( الكاتيوشا ) و الهاون ١٣٠ ملي و غيرها كفيلة لهزيمة صنعاء ، لن تغامر المليشيات و تنقل المعركة إلى آخر خطوط دفاعها و تجعله ساحة حرب و مواجهات مباشرة، لن تغامر المليشيات بتدمير صنعاء وفقدانها لأخر حاضنة إجتماعية ظلت لفترة طويلة تمدها بالرجال و العتاد في حربها مع شعبها ، إذا أردت القضاء على عدوك عسكريا و معنويا و سياسياً أضربه في معقله ضربة قاصمة كما حدث لليابان في الحرب العالمية الثانية وغيرها من الدول الكبرى .

                     

  لن ينقلب أهل و قبائل صنعاء على المليشيات إلا بعد ضرب صنعاء و حصارهم و تشريدهم و إذلالهم فقط .       

 فشل حوار الكويت كما فشلت الحوارات السابقة ومهما تدخلت تلك القوى لإنعاشه و إعادته مرة أخرى فلا فائدة من ذلك أبداً  ، وذلك بسبب عدم وجود الرغبة الحقيقية و النية الصادقة من قبل المليشيات للوصول إلى حل يوقف الحرب  ، الحل على موائد المفاوضات تعتبره تلك المليشيات إنتحار و هزيمة .   

 

 تنظر المليشيات إلى المفاوضات على أنها فرصة ذهبية لإعادة تجميع قواتها و إعادة الانتشار و التزود بالمؤن والسلاح .                          

 

#  لا بُدَّ من ضرب صنعاء و إن طال السفر .

 

اتبعنا على فيسبوك