منذ دقيقه
  بطريقة مبدعة، وبأسلوب احترافي من الطراز الرفيع، يقدم المبدع الأربعيني صالح باجراد، أروع التحف وأجمل الهدايا الخشبية، وهو يستثمر وقت فراغه في منجرته الواقعة في حي "المطار" في مدينة تريم ليصنع من بقايا الأخشاب المتوفرة في الورشة أعمالا فنية مذهلة، وكأنه يتحول وقت عمله
منذ 9 دقائق
  قال مصدر في اتصالات شبوة ان كابل الاتصالات تعرض لعمل تخريبي يوم امس الاحد مرتين .   واضاف المصدر في تصريح لــ"شبوة شبوه " ان مجهولين قاموا بقطع كابل الاتصالات في منطقة الضلعة بمديرية حبان ظهر الامس وقام فريق الهندسة بالنزول الى الموقع لاصلاحة .   واشار الى ان الخدمة
منذ 15 دقيقه
  كنتُ استمع للفنان اللبناني ملحم زين، أو "الصهير" وكما يحلو للبعض أن يناديه، وهو يغني أغنية الفنان الكبير محمد سعد عبدالله "يحلها ألف حلال". ولأنني من الناس الذين يعشقون صوت العبقري محمد سعد، وطريقته السلسة والانسيابية في الغناء، فقد أوقعني مثل هذا التعلق الكبير بمشكلة
منذ 16 دقيقه
  مر الجنوب وعدن خاصة بأحداث جسام قبل وخلال الحرب الأخيرة.. وكنا نلوم الانقلابيين القبليين والسلاليين .. وقاومهم الجنوبيون بشراسة تلقائية وبمساعدة التحالف حتى تم طردهم من عدن ومعظم الجنوب.. وتمر عدن اليوم بظروف صعبه وقاسيه بدلا من مكافأة تستحقها.. في معيشتها من كل الجوانب:
منذ 18 دقيقه
  شهدت شوارع مديرية المنصورة ظهر اليوم احتجاجات واسعة في عدد من شوارها . حيث قام عدد من المواطنين بقطع الطرقات واحراق الاطارات في جولة الغزل والنسيج وفي شارع السجن، وذلك احتجاجاً على انقطاعات الكهرباء وانعدام المشتقات النفطية .   وقال عدد من الشبان الذين كانوا يحرقون
مقالات
الجمعة 02 ديسمبر 2016 10:32 صباحاً

نحن شعب الجنوب و هم شعب اليمن.

د حسين لقور بن عيدان
dr_laqwar@hotmail.com
مقالات أخرى للكاتب

 

للتذكير و لمنع محاولات تزييف الواقع ،لم يتعامل اليمن و اليمنيون مع الجنوب على الاقل عبر التاريخ الحديث كأخوة او حتى جيران.

 

في ظل الوحدة تنوعت حروبهم على الجنوب بدأت باغتيالات طالت عشرات الجنوبيين ثم قامت بحربها العدوانية و احتلت الجنوب عام 1994م ثم انتقلت الي الحرب الاقتصادية و الاجتماعية , استولى اليمنيون على الوظيفة العامة في الجنوب و امتلكوا المؤسسات الجنوبية و فتتوا الشعب الجنوبي و اثاروا قضايا ثأرآت تعود لمئات السنين .

 

شنوا حربهم اليومية في مواجهة الحراك الجنوبي و قتلوا بالمئات و لم يكتفوا و يتوقفوا عند ذلك بل شنوا حربهم العدوانية الاخيرة بقيادة الحوثة و عصابات المخلوع.

 

في كل هذه الحروب لم يكن هنا اعتراض يذكر من غالبية المجتمع اليمني ما يعني انها ثقافة جمعية يحملونها ضد الجنوب بل كانوا يتسابقون على المشاركة في تلك الحروب كلا على طريقته.

 

اليوم لن تنطلي كل الشعارات المغلفة بشعارات سياسية او قومية او دينية لتمجيد الوحدة فالحقيقة التي يحاولون اخفائها و حتى طمسها هي اننا شعب في الجنوب و هم شعب في اليمن. و لكل شعب خياراته هم اختاروا الحوثي و عفاش و نحن اخترنا طريق بناء دولتنا الجنوبية الاتحادية.

 

اتبعنا على فيسبوك