منذ ساعه و 17 دقيقه
قال الأمين العام للحزب الاشتراكي اليمني إنه لم يعد هناك قضايا مشتركة بين أحزاب اللقاء المشترك، في إشارة إلى انهيار التكتل السياسي لأحزاب المعارضة الذي تشكل في عام 2003. وعلق ياسين سعيد نعمان على التكتل، «هناك حديث عن المشترك، وفي الحقيقة لم يعد هناك قضايا مشتركة بيننا،
منذ ساعه و 51 دقيقه
  حدث منذ قبل قليل إنفجار كبير غرب مدينة شبام التاريخية بوادي حضرموت إستهدف دورية عسكرية للجيش اليمني غرب النقطة العسكرية في مفرق القارة أعقبه اطلاق نار كثيف بالأسلحة الرشاشة الخفيفة والمتوسطة و حتى الان لحظة كتابة الخبر لم تتوفر أي معلومات عن أضراره البشرية والمادية
منذ ساعتان و 22 دقيقه
  فداحة خسائر سوق الأسهم، وتدهور أسعار البترول لأول مرة منذ سنوات، وأنباء مجازر «داعش»، واعتداءات إرهابيين في الرياض ومحيطها، وحمى مباريات كرة القدم، كلها توارت في السعودية هذا الأسبوع أمام قصة واحدة. فقد ظهر الشيخ أحمد قاسم الغامدي مع زوجته كاشفة وجهها، على شاشة
منذ ساعتان و 49 دقيقه
  احيا ابناء مديرية المحفد صباح يوم أمس الاربعاء الذكرى الخامسة لمجزرة المعجلة بمسيرة كبرى ومهرجان خطابي حاشد. المسيرة انطلقت في تمام الساعه التاسعه صباحاً بمشاركة المئات من ابناء مديرية المحفد وبعض المناطق القريبة ، المشاركون رفعوا صور لشهداء المجزرة واعلام الجنوب
منذ ساعتان و 52 دقيقه
  أعلن الرئيس الأميركي باراك أوباما فتح «عهد جديد» مع كوبا ملتزماً بأن يبحث مع الكونغرس رفع الحظر المفروض على كوبا منذ نصف قرن. وقال أوباما في خطاب تاريخي من البيت الابيض، إن «عزل كوبا لم يعط نتيجة»، داعيا الى اتباع «نهج جديد» ومعلناً بالإسبانية: «نحن
اخبار المحافظات

إلى الأستاذ اليدومي قبل فوات الأوان

المزيد
كاريكاتير
شبوة برس - متابعات
الخميس 21 فبراير 2013 03:02 صباحاً

 سيكون حزب الإصلاح محقا إذا ماقال ان من حقنا مثل غيرنا أن نسير مسيرات في عدن مثل غيرنا وهو محق أيضاَ حين يقول ليس من المنطق أن تقتحم مقارنا الحزبية بينما نقف مكتوفي الأيدي حتى لا نجد من ينتمي إلى حزبنا ولكن وبما نعرف عن هذا الحزب الذي صبر كثيرا على ظلم حليفه السابق وتنكره لوقوفه معه طوال أكثر من ثلاثة عقود من الزمن

حتى أنه لم يخرج في مظاهرات ضد الرئيس السابق علي عبد الله صالح رغم مطالبة القيادات الجنوبية كدلالة على مساندة رمزية لمظاهرات الجنوب آنذاك إلى حين تفجرت ثورات الربيع العربي ومع ذلك فقد كان هذا الحزب متحفظا على مسألة إسقاط النظام بحسب تصريحات أمين عام الإصلاح عبد الوهاب الآنسي في بدايات الثورة التي كان نواتها شباب اشتراكيين وناصريين

اليوم وقد أخذ هذا الحزب على عاتقه مسألة إثبات وحدوية الجنوب من خلال تبنيه لمظاهرات مضادة للحراك المطالب بالانفصال وفي ظل تبنيه لمسيرة الاحتفال بالذكرى الثانية لثورة ال21 فبرير أحيانا وبالاحتفاء بالذكرى الأولى بانتخاب الرئيس هادي أحيانا أخرى مما قد يؤدي غض النظر عن التسميات إلى مواجهات دموية يتوجب التساؤل

ماذا لو أصدر الاصلاح بيانا يقول فيه نظرا لم لدم المسلم من حرمة وحرصا من حزب الاصلاح على عدم توسعة الشقاق بين الأخوة الجنوبيين وحتى لا يكون سببا في دمعة عين تسقط من أم أو أب ألما على فقد عزيز لديها فقد قررنا تأجيل الفعالية الجماهيرية حتى إشعار آخر لأن معنى الثورة والانتصار لها يتمثل في أن نكون القدوة في لم الشمل لا تفريقه ويتمثل في أن نكون أكثر ترفع عن الصغائر والمكابرة التي تورثنا الخسران لا الفلاح ترى لو حصل مثل هذا من سيربح الاصلاح أم الحراك ؟

بالتأكيد سيربح الاصلاح .. أولا لأن الاحتقان الجنوبي وحدة التحدي ستنخفض وثانيا لأن قوى الحراك لاتملك كثيرا مما تخسره باعتبار أن كل قتيل وجريح جنوبي يسقط سيمثل عامل تأزيم وتثوير إضافي بينما حزب كبير كالإصلاح سيفقد الكثير وهنا أتمنى على الاستاذ محمد اليدومي رئيس هيئة تجمع الاصلاح وهو المعروف بصدقه وحرصه على عدم المغامرة أن يتدخل قبل فوات الآوان لأن ليس هناك ماهو أشد حرمة من إراقة دم مسلم وباعتبار أن دفع المفسدة مقدم على جلب المنفعة .

 

بقلم / جمال عام

رئيس تحرير صحيفة الوسط 

اتبعنا على فيسبوك



شاركنا بتعليقك