منذ ساعتان و دقيقه
  أضحكنا وزير الخارجية القطري بأن حسابات (الدولة) مخترقة في مواقع التواصل الاجتماعي ولكن لم يفسر لنا اختراق قنوات قطر وشريطها الإخباري، ولم يكتف بطرح أكاذيب لتبرير واقع تصريحاتهم بل عمدوا على (تخريب) سمعة التقنية الحديثة.   فحساب "تويتر" الموثق يمكن استرداده بدقائق عبر
منذ ساعتان و 7 دقائق
  سلمت دولة الإمارات العربية المتحدة صباح اليوم كمية من  "الإشارات الضوئية" لشرطة السير بعدن. وقال العميد أبو بكر جبر نائب مدير أمن عدن أن هذه الإشارات الضوئية ستسهم إلى حد كبير في عمل المرور خصوصا في ليالي شهر رمضان المبارك التي تشهد ازدحاما كبيرا بحركة السير. وأضاف جبر
منذ ساعتان و 10 دقائق
  أنتقلوا فرسان آل الصريمة ورجال المقاومة - شجعان العوالق- الى الجبال عالية وكان من بينهم الشاب المحامي أحمد بن فريد الصريمة ، وتموضعوا في قمة جبلية  تسمى- كور العوالق- وهناك حاولت قوات الجبهة القومية مدعومة بالمليشيات دحرهم وعجزت عن ذلك ، بل ان ثوار العوالق كبدوا تلك
منذ ساعتان و 24 دقيقه
  شبوة المحافظة التي تتوسط جغرافية الجنوب وتعد خاصرته الحقيقية وواحد من مفاتيح خيره وشره. شبوة التاريخ والثقافة والحضارة الإنسانية العريقة.   شبوة النضال المتواصل المدون في كتب التاريخ وصفحات مراحله ، شبوة التي رفدت الوطن في آخر حروبه ضد الغزو الشمالي الثاني والتمدد
منذ ساعتان و 27 دقيقه
  علاقة القاعدة بحزب التجمع اليمني للإصلاح كعلاقة الفرع بالقاعدة، فما من منطقة سيطر عليها الحزب الذي يعد الفرع اليمني لجماعة الإخوان إلا وكان التنظيم الإرهابي قد سبقه ممهدا الطريق. والعلاقة بين الطرفين ليست طارئة على المشهد اليمني، فمعظم عمليات الخطف للأجانب في اليمن
مقالات
الثلاثاء 27 سبتمبر 2016 12:44 مساءً

بين هيلاري وترامب

فاروق المفلحي
مقالات أخرى للكاتب

 

تابعنا بكل إهتمام وحرص المناظرة التي تمت يوم أمس الاثنين الموافق 26 سبتمبر 2016م .حضرت السيدة - هيلاري كلينتون- بكامل بهائها وأناقتها كانت ترتدي الأحمر، وتبدو اكثر ابتهاجا بهذا اللون، كما ان تسريحة شعرها كانت متقنة ولافتة. في الجانب الأخر كان ترامب يرتدي بدلة سوداء أنيقة ويبدو بكامل أبهته ايضا .

 

تابعت المناظرة وخرجت منها بنتيجة، ان التوفيق حالف السيدة -هيلاري- وان التردد والتخبط كان يلازم السيد -ترامب-

تحدث أو أجاب - ترامب- من انه سوف يصحح ويعيد لامريكا هيبتها وجبروتها ، كما تحدث عن مديونية امريكا والتي تقدر ب 22 ترليون وهي مديونية فلكية!!، وعرجّ عن تدهور البنى التحتية وضرب مثالاً على ذلك الحالة التي هو عليها مطار- كندي- مقارنة بمطار دبي ومطار الدوحة.

ولقد حدّت -هيلاري- نواجذها- فنهشت ذلك المترف وتحدثت عن صفات الثري وقالت- لقد عرف عن -ترامب- ميله الى توظيف الرجال، واضافت كما انه ابدى في كثير من المرات إمتعاضه من مشاهد( الحمل) لبعض موظفات شركاته، بل ان له زلات لسان في إحتقاره للجنس الأنثوي وخصوصا المهاجرات .

من أهم الاجابات كانت أجابة السيدة -كلينتون- حيث قالت انها حضّرت جيدا لهذه المناظرة، لانها تدرك ان إجاباتها تمثلها كرئيسة لأمريكا . فصفق الحضور رغم منع التصفيق في القاعة، كما انها وجهت سهما لصدر - ترامب - عندما قالت هل تعلموا ان -ترامب- قد تم إستدعائه للمثول للقضاء ،حيث ان احد الأمريكيين من اصول افريقية قد رفع قضية جنائية ضد ترامب في انه رفض ومنع مدراء عقاراته من تأجير شققه لهذه الفئة من المواطنيين !.

كما دافعت -هيلاري - بكل أنصاف وقوة حينما وصفها -ترامب- بانها شخصية -ذاوية- ويعوزها اللياقة الجسمية في تحمل وظيفة كرئيس لامريكا . فكان ردها - كوزيرة خارجية سابقة زارت اكثر من 127 دولة وحاورت في احد المرات وفي جلسات استجواب لمدة 12 ساعة كل هذا آلا يكفي للرد عليك.

النتيجة ان الكرة اليوم في ملعب - ترامب-. قد يستعيد - ترامب- بعض وهجه فلا زالت هناك جولة مناظرة في نهاية شهر أكتوبر .

 

اتبعنا على فيسبوك