منذ 27 دقيقه
    استقبل محافظ العاصمة عدن اللواء / عيدروس الزُبيدي صباح اليوم الوفد الزائر لبلادنا في مطار العاصمة عدن وكيل الامين العام للامم المتحدة للشؤون الانسانية ولاغاثية السيد ستيفن ابراين منسق الاغاثة في حالة الطوارئ التابع للامم المتحدة والسيد جيمي مجلودرك المنسق
منذ 29 دقيقه
  ناشد الصيادون في محافظة أرخبيل سقطرى الرئيس عبدربه منصور هادي والحكومة ووزير الثروة السمكية ومحافظ سقطرى التدخل العاجل لإنقاذ مصدر معيشتهم وإلغاء التصريح والترخيص لشركة بروم للأسماك القاضي بالاصطياد في المياه البحرية لمحافظة سقطرى .   وقال مصدر محلي في حديبو إن
منذ 32 دقيقه
  كشفت مصادر مطلعة الجهة التي تقف خلف تأخير صرف مرتبات المنطقة العسكرية الرابعة والذي كان من المقرر صرفها ابتداءً الأسبوع الماضي بحسب تصريحات صحفية ادلى بها الوزير المسري رئيس لجنة صرف مرتبات الجيش والأمن . وقالت تلك المصادر ان تأخير توقيع بعض الشيكات الخاصة برواتب الجيش
منذ 33 دقيقه
  بدأت قوات الجيش الوطني بإسناد من طيران التحالف العربي عملية عسكرية برية نحو محافظة الحديدة على الساحل الغربي لليمن، الأحد، وسط احتدام المعارك مع مليشيا الحوثي وصالح في مناطق متفرقة غرب اليمن. وذكرت مصادر عسكرية لقناة “سكاي نيوز عربية”، أن قوات الشرعية استعادت
منذ 34 دقيقه
  ‏لم أتمالك نفسي من البكاء بصمت، وللمرة الرابعة منذ مابعد حرب 1994،  وحبست دموعي على شهداء الوطن وهم: 1- ‏الشهيد البطل اللواء سالم علي قطّن ‏2- الشهيد البطل اللواء علي ناصر هادي 3- ‏الشهيد البطل اللواء جعفر محمد سعد ‏4- الشهيد البطل اللواء أحمد سيف
أخبار العرب والعالم

بريطانيا تحذر ‘‘الإخوان‘‘ من العبث بأمنها

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - متابعات - لندن
الأحد 21 أغسطس 2016 12:51 مساءً

 

لا تزال تداعيات إعلان محكمة أولد بيلي البريطانية بإدانة أنجم تشودري المتشدد بالترويج لتنظيم داعش، تسيطر على نبض الشارع البريطاني. فتناولت العديد من الصحف، التحليلات عن استئصال التطرف من المملكة المتحدة غير أن الحكومة البريطانية ترى ضرورة بذل جهود أكبر لمواجهة المتطرفين وكل من يشكل تهديداً لأمنها بمن فيهم جماعة الإخوان الذين يتلاعبون بالقوانين.

 

وفي تصريح لـ«البيان»، قالت رئيسة وزراء بريطانيا، تيريزا ماي: «إننا سعداء بهذه الإدانة وندعم تطبيق القانون على مثل هؤلاء المتطرفين وستستمر حكومتنا ببذل جهود أكبر لمكافحة التطرف». وأضافت: «لمكافحة التطرف نحتاج للمزيد من السلطات ومنها المزيد من الحقوق للاستخبارات البريطانية للحصول على المعلومات من الشبكة العنكبوتية لحماية الشعب من تهديدات المجرمين والإرهابيين».

 

وأوضحت: «إننا سنعمل على خطة جديدة لمساعدة المنظمات والتشكيلات المحلية الشعبية المسلمة الداعية للوسطية للتصدي للتطرف». ونوهت: «يجب وضع سياسة جديدة تمنع المتطرفين من استغلال الأماكن العامة مثل الجامعات والمساجد والمراكز الخدمية المجتمعية ودور تابعة لبعض الأقليات في بعض المناطق في المملكة المتحدة».

 

تلاعب الإخوان

بدوره، قال رئيس قيادة مكافحة الإرهاب في شرطة لندن دين هايدن لـ«البيان»: «مشكلتنا أن بعض المتطرفين يعرفون كيف يلعبون بالقانون فلدينا عدد كبير من عناصر جماعة الإخوان في بريطانيا بعضهم يقومون بأعمال ينبغي اعتبارها مؤشراً محتملاً على التطرف ولكن هذا قانونياً لا يكفي للقبض عليهم، وهو الأمر الذي حصل للمتشدديْن أنجم تشودري ومحمد ميزان رحمن حيث بقيا ملتزمين بالقانون لسنوات طويلة ولكن إذا ما بحثت عنهما في مواقع التواصل الاجتماعي تجدهم يدعمون الإرهاب ويدعون للانضمام لداعش».

 

10 مؤامرات

ونوه هايدن إلى أن تشودري ورحمن كانا على علاقة بأكثر من 10 مؤامرات وخطط لتهديد الأمن البريطاني والأوروبي. وأن أصغر المدانين بالإرهاب في بريطانيا وهو يبلغ من العمر 15 عاماً كان على اتصال بتشودري.

 

وفي سؤال «البيان» عما إذا سيتم اعتقال عدد من عناصر جماعة الإخوان في بريطانيا، الداعين للإرهاب في مصر وليبيا؟ قالت وزيرة الداخلية البريطانية أمبر رود لـ«البيان» إن «بريطانيا لن تتهاون مع من يهدد أمنها أياً كانت صفته ومكانته في المجتمع، فالقانون يدين الإرهابيين ويحمي المجتمع من المتطرفين وإذا ما شكلت جماعة الإخوان تهديداً واضحاً لبريطانيا سيتم التعامل معها في إطار القانون، وذلك لأننا واضحون في مواجهة المروجين للكراهية والإرهاب خارج أو داخل المملكة المتحدة».

*- البيان

 

اتبعنا على فيسبوك