منذ 15 دقيقه
  افاد مصدر مسئول في جبهة المنصورة ببلاد الصبيحة ان مليشيات صالح والحوثي دفعت بتعزيزات جديدة من البرح صوب مديرية الوازعية المحاذية لمضاربة والتي تقع فيها الجبهات الحدودية. وافاد مصدر في جبهة المنصورة الحدودية ان هنالك تحركات وحشود غير في مديرية الوازعية. واكد المصدر في
منذ 19 دقيقه
  لا أحد خرج علينا في سنغافورة ليقول لنا، بأنه لا يجوز أن تتولى المرأة رئاسة البلاد لأنها تتوحم. ولا أحد خرج علينا في سنغافورة ليقول لنا، بأنه لا يعقل أن تتولى مسلمة رئاسة البلاد، لأن المسلمين فيها أقلية، ونسبتهم لا تتعدى 14 بالمئة. في سنغافورة الذي قال كلمته هو الدستور، لا
منذ 26 دقيقه
  ناقش وكيل وزارة النفط والمعادن المهندس شوقي المخلافي اليوم بعدن مع شركة الاستثمارات النفطية والمعدنية ،اعمال الصيانة والتجهيز لإعادة الانتاج والتصدير في قطاع (4) وما تم انجازه في هذا الاطار لتتمكن الشركة من استقبال وتصدير الكميات التابعة للشركات في القطاعات المجاورة
منذ 35 دقيقه
  بيان صادر عن سلطان قبيلة مراد. لم ابصم او اوقع على قطع رأس القردعي او رأس اي مرادي او اي انسان اخر حتى لو على قطع رأسي مع من وقع اليوم للعرادة على اعدام القردعي  وانهاء قضيته دون محاكمة من قبل قضاء لدولة نظام وقانون لايمثلون مراد ولايمثلوني شخصيآ وليسو مخولين منااو
منذ 46 دقيقه
  تقولهم إن الشماليين يحضرون لحرب ثالثة ضد الجنوب..  يردوا عليك: اصلا انتم ضد الرئيس هادي. تقول لهم إن القوات التي في مأرب مهمتها اجتياح الجنوب وليس تحرير صنعاء. يردوا عليك "اصلا انتم ترفضون مشاريع الاقاليم الستة التي جابها الرئيس هادي، ولو قبلتوا بها ما بايقدر الشمال
أخبار العرب والعالم

قيادي إخواني يعترف : اعتصام رابعة ‘‘كان مسلحاً‘‘

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - متابعات - القاهرة
الاثنين 15 أغسطس 2016 04:48 مساءً

 

إعترف القيادي بجماعة الإخوان أحمد المغير، المقرب من نائب المرشد خيرت الشاطر، أن اعتصام الإخوان في ميدان رابعة عام 2013 اعتراضاً على عزل الرئيس الإخواني محمد مرسي عقب ثورة 30 يونيو (حزيران)، كان يضم أسلحة آلية وقنابل يدوية.

وأكد المغير، خلال شهادته حول اعتصام رابعة في الذكرى الثالثة لفضه، قبل حذفها، قائلاً: "الاعتصام كان مسلحاً بالأسلحة النارية كلاشات وطبنجات وخرطوش وقنابل يدوية وملوتوف". و أضاف القيادي الإخواني، عبر صفحته الشخصية بموقع فيس بوك: "ميدان رابعة كان مليئاً بالسلاح الكافي للتصدي للفض من قبل الجيش والشرطة، لكن تم إخراجه بمعرفة أحد "إخواننا اللي فوق" يقصد أحد أعضاء الجماعة البارزين، مضيفا أن الشباب اعتبر ذلك خيانة، خاصة أنهم كانوا يخططون للتصدي للفض".

 

وأشار المغير، إلى أن طيبة مول كان معروفاً في الاعتصام على أنه مقر تجمع الجهاديين، خاصةً خلف شارع أنور المفتي والكثير من الشباب كان يؤمن بموقفهم وأفكارهم وطريقتهم ورفضهم للديمقراطية والأحزاب والتعددية، كما أن الشباب كان مؤهلا لأي يوم يحدث الفض ولم يتأثر نفسياً بأخبار الفض. و قال القيادي الإخواني: "كنت موجوداً مع شباب طيبة مول، مكنتش شخصياً مسلح ولا عارف أي حاجة أكتر من إن فيه سلاح، وإن مفروض في خطة مواجهة إذا حصل اقتحام، الساعة 6 صباحاً تقريباً بدأ الاقتحام من جهة شارع أنور المفتي وشارع الأتوستراد من جهة طيبة مول، 5 دقائق غاز وبعدها بدأ الضرب مباشرةً، انهارت خطوط الدفاع اللي الإخوان كانوا مسؤولين عنها طبعاً خلال ربع ساعة".

 

وتابع المغير: "الخطوط اللي اتسحب سلاحها قبلها بيومين واتسابت في مواجهة مع الشرطة والجيش فبدأ الشباب في طيبة مول بالرد على الرصاص برصاص، كنا متحصنين في المبنى اللي وراء طيبة مول، مع كل دقيقة الحصار بيطوقنا، والشباب بيجري كله ناحية المنصة التفت ورايا وشفت منظر لا يمكن أنساه أبداً، اللي ماسك آلي واللي ماسك خرطوش واللي بيولع مولوتوف وهنكمل باقي الحديث في فترات ورسائل تانية".

24

 

 

اتبعنا على فيسبوك