منذ دقيقتان
  قال سياسي وبرلماني جنوبي : أن الذين يتحدثون عن إخفاق السلطة المحلية في عدن يتناسون ان عيدروس وشلال استلما إدارة عدن عندما لم يكن يجرؤ موظف صغير من موظفي الشرعية (ناهيك عن نائب وزير او وزير ولا رئيس الوزراء او رئيس الجمهورية) على دخول عدن وأن عدن كانت خرابة بكل المعاني
منذ 14 دقيقه
  قال السياسي الجنوبي الدكتور "سعيد الجريري" رئيس تيار مثقفون من اجل جنوب جديد ان هادي كائن معاق لا ينتظر منه مسار آمن للوطن فهو لا مستقبل له في صنعاء، ولم يبق له سوى أن يمارس عبثه في عدن "ولن تكون حضرموت بمنأى عن حماقاته" مشيراً لست بصدد قرار إقالة الزبيدي وتعيين المفلحي،
منذ ساعه و 37 دقيقه
  بعد سيطرة تنظيم القاعدة على مدينة وعدد من مناطق الساحل الحضرمي وإنسحاب أو ذوبان أكثر من 6000 جندي من جيش وحرس جمهوري ودفاع جوي وأمن مركزي ومئات من المخبرين المدنيين اليمنيين والشماليين سعت «القاعدة» لخلق ذراع سياسي لها ، ليكون غطاء مجتمعيا لها بالأساس يقوم بالتفاوض
منذ ساعه و 43 دقيقه
  تعليقا على سلسلة القرارات التي أصدرها الرئيس المعين عبد ربة منصور هادي قال  السياسي اليمني و القيادي  المنشق عن جماعة الحوثي، علي البخيتي، أن قرار ازاحة كل من محافظ عدن المقال عيدروس الزبيدي والوزير هاني بريك “نجاح ”كبير جدا لحزب “الاصلاح” الذراع
منذ ساعتان و 11 دقيقه
  نفى مصدر مقرب من اللواء هيثم قاسم طاهر إدلائه بأي تصريحات صحفية لأي وسيلة إعلام إلتزاما بقرار أتخذه عل نفسه بعدم الظهور والتصريح لوسائل الاعلام وأنه متفرغ لمهمة عسكرية محددة ملتزم لها .   وأكد المصدر المقرب من اللواء"هيثم" في إتصال بموقع "شبوه برس" أن اللواء هيثم لم
أخبار العرب والعالم

قيادي إخواني يعترف : اعتصام رابعة ‘‘كان مسلحاً‘‘

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - متابعات - القاهرة
الاثنين 15 أغسطس 2016 04:48 مساءً

 

إعترف القيادي بجماعة الإخوان أحمد المغير، المقرب من نائب المرشد خيرت الشاطر، أن اعتصام الإخوان في ميدان رابعة عام 2013 اعتراضاً على عزل الرئيس الإخواني محمد مرسي عقب ثورة 30 يونيو (حزيران)، كان يضم أسلحة آلية وقنابل يدوية.

وأكد المغير، خلال شهادته حول اعتصام رابعة في الذكرى الثالثة لفضه، قبل حذفها، قائلاً: "الاعتصام كان مسلحاً بالأسلحة النارية كلاشات وطبنجات وخرطوش وقنابل يدوية وملوتوف". و أضاف القيادي الإخواني، عبر صفحته الشخصية بموقع فيس بوك: "ميدان رابعة كان مليئاً بالسلاح الكافي للتصدي للفض من قبل الجيش والشرطة، لكن تم إخراجه بمعرفة أحد "إخواننا اللي فوق" يقصد أحد أعضاء الجماعة البارزين، مضيفا أن الشباب اعتبر ذلك خيانة، خاصة أنهم كانوا يخططون للتصدي للفض".

 

وأشار المغير، إلى أن طيبة مول كان معروفاً في الاعتصام على أنه مقر تجمع الجهاديين، خاصةً خلف شارع أنور المفتي والكثير من الشباب كان يؤمن بموقفهم وأفكارهم وطريقتهم ورفضهم للديمقراطية والأحزاب والتعددية، كما أن الشباب كان مؤهلا لأي يوم يحدث الفض ولم يتأثر نفسياً بأخبار الفض. و قال القيادي الإخواني: "كنت موجوداً مع شباب طيبة مول، مكنتش شخصياً مسلح ولا عارف أي حاجة أكتر من إن فيه سلاح، وإن مفروض في خطة مواجهة إذا حصل اقتحام، الساعة 6 صباحاً تقريباً بدأ الاقتحام من جهة شارع أنور المفتي وشارع الأتوستراد من جهة طيبة مول، 5 دقائق غاز وبعدها بدأ الضرب مباشرةً، انهارت خطوط الدفاع اللي الإخوان كانوا مسؤولين عنها طبعاً خلال ربع ساعة".

 

وتابع المغير: "الخطوط اللي اتسحب سلاحها قبلها بيومين واتسابت في مواجهة مع الشرطة والجيش فبدأ الشباب في طيبة مول بالرد على الرصاص برصاص، كنا متحصنين في المبنى اللي وراء طيبة مول، مع كل دقيقة الحصار بيطوقنا، والشباب بيجري كله ناحية المنصة التفت ورايا وشفت منظر لا يمكن أنساه أبداً، اللي ماسك آلي واللي ماسك خرطوش واللي بيولع مولوتوف وهنكمل باقي الحديث في فترات ورسائل تانية".

24

 

 

اتبعنا على فيسبوك