منذ 3 ساعات و 36 دقيقه
  نظم منتدى طلاب الصحافة والإعلام بالتنسيق مع مواقع أفاق الأكاديمي البرنامج التدريبي " كيف تختار تخصصك الإعلامي؟ "  بكلية الاداب جامعة عدن صباح يوم السبت 21 أكتوبر 2017م . أدار البرنامج الاستاذ حسين فرج باقرين والاستاذة إصلاح صالح حربي والاستاذ محمد مساعد صالح ،  و حضر
منذ 3 ساعات و 41 دقيقه
  أثارت تحركات مريبة لقوات يمنية (شمالية) تأتمر بأوامر علي محسن الأحمر  بمنطقة وخط العبر على الحدود مع محافظة شبوة، تساؤلات واستغراب في الوسط الاعلامي والمحلي بشبوة وبقية محافظات الجنوب.   وقالت مصادر محلية لـ شبوه برس - أن قوات اللواء 23 التي كانت تتواجد في صحراء
منذ 3 ساعات و 55 دقيقه
  خلال أيام قليلة قادمة، يستعد المبعوث الأممي، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، وبطلب منه، للالتقاء بممثلين عن «المجلس الإنتقالي الجنوبي»، في خطوة مهمة، إن هي تمت، فإنها تمثل في مضمونها، ولأول مرة، اعترافاً ضمنياً بالمجلس كقوة سياسية وعسكرية مؤثرة على الأرض، يمكنها أن تكون
منذ 3 ساعات و 59 دقيقه
  الانتكاسات العسكرية التي تعصف بوضع القوات الموالية للسلطة المعترف بها دولياً (الشرعية) في عدة جبهات من جبهات القتال، وبالذات في شبوة والضالع - مريس - هي الأخطر منذ بداية الحرب قبل أكثر من 30 شهراً. لا شك في أن الحرب - أي حرب - لابد أن تتخلل سير عملياتها انتصارات وانكسارات قبل
منذ 4 ساعات و 23 دقيقه
قيادي كبير في حزب إخوان اليمن : عدن تصدر الراقصات إلى تعز (توثيق)   وصف القيادي والعالم التكفيري في حزب الإخوان اليمنيين "حزب الاصلاح اليمن" مدينة عدن بأنها منطقة تصدير للراقصات إلى تعز بعد أن طلبنا منهم المرتبات وصدروا راقصات . وأطلع موقع "شبوه برس" على منشور لرجل الدين
مقالات
الاثنين 18 أبريل 2016 11:42 صباحاً

رسالتنا اليوم للعالم

د حسين لقور بن عيدان
dr_laqwar@hotmail.com
مقالات أخرى للكاتب

 

 ونحن في اليوم الثاني من مليونية عدن نقول للجميع اننا تظاهرنا سلميا خلال تسع سنوات و لم نطلق رصاصة واحدة بل كانت أجسادنا و أجساد إخوتنا و أبناءنا و احفادنا المناضلين في الميادين أهداف لرصاص قتلة الجيش و الأمن اليمني و أصبح آلاف الجنوبيين زوارا دائمين لسجون الاحتلال اليمني و لم ننخ أو نتراجع عن نضالنا في سبيل استرجاع حقوق شعبنا.

 

عندما تدفقت جحافل عصابات عفاش مدعومة بجيشه و ميليشيات الحوثة القتلة من جديد العام الماضي في غزوتها الثانية للجنوب حمل شبابنا و شيبنا و نسائنا السلاح و لقنوا عصابات الحوثة و المخلوع دروسا في الصمود و الشجاعة و ركعوهم حتى تركوا جثث قتلاهم للقطط و الغربان في عدن رغم فارق العدة و العتاد و حررت الضالع و عدن ولحج و أبين و شبوة في أقل من أربعة أشهر بينما عصابات جيش المقدشي و الاحمر الكبير و الصغير يتنافسون على السرقة و بيع السلاح و لم يحرروا قرية من سيطرة الحوثي.

اليوم الجنوبيون أحييوا تراثهم المدني في النضال السلمي ليبلغوا رسالة إلى الإقليم و العالم و ليقولوا لهم اننا كما كنا قادرين على هزيمة مشروع إيران و المخلوع و الحوثي في بوابة العرب الجنوبية بأقل إمكانيات تسليح بينما كانت عصابات جيش صنعاء تتساقط أمامها المدن في اليمن( الشمال) حتى واجهت رجال من نوع آخر في لحج و الضالع و عدن وأبين وشبوة قالوا لهم كما نحن أبطال النضال السلمي فنحن أهلا للسلاح و اننا قادرون على حماية انتصارنا في الجنوب و لن نسمح بعودة الجنوب إلى حظيرة صنعاء و مرتزقتها و سنقيم دولتنا و نستعيد هويتنا لكن بعد أن نستعيد كل حقوقنا من السرق في صنعاء.

 

فهل يعي الإقليم هذا الأمر و يخلع النظارة اليمنية التي يرى بها الجنوب?

 

اتبعنا على فيسبوك