منذ 41 دقيقه
  رفض محافظ محافظة شبوه "علي بن راشد الحارثي" دفع تكاليف اصلاح غطاس إحدى آبار مياه العوشة التي تغذي نصف سكان مدينة عتق بالمياه دون أن يقدم سبب مقنع لرفضه الصلف . المبلغ الذي رفض الحارثي دفعه لا يتعدى ( 10000 ) الف ريال سعودي  تكاليف شراء غطاس جديد , كان بإمكانه صرفه من ضريبة
منذ 55 دقيقه
  على ضوء شمعة تلتهمها النار سريعا حينما حاول المحرر أن يدون ردود الفعل الغاضبة تجاه الحكومة الشرعية اليمنية، فيما على الطرف الأخر يؤشر جهاز الكمبيوتر ان البطارية تبدو فارغة وان امامه عشرة دقائق لا غير حتى نفاد الشحن. مهمة صعبة، فالحديث عن الأزمة التي تعاني منها عدن تحتاج
منذ ساعه و 14 دقيقه
  الاستقالة التي أعلنها محافظ عدن، عبد العزيز المفلحي، مساء الخميس، لم تكن مفاجئة لأحد، بل ومتوقعة، على الأقل لمن تابع علاقة الرجل برئيس الحكومة، أحمد عبيد بن دغر، #*#في الفترة الأخيرة، التي ساءت فيها علاقتهما ببعضهما كثيراً، بعد خروج المفلحي من دائرة الصمت إلى فضاء النقد
منذ ساعه و 20 دقيقه
  #واحد_من_الاثنين ...لا ثالث لهما #ولازم_تعرفوا_الناس_الحقيقة   وبموجب تعميم مؤسسة الرئاسة يعني طلعت كل هذي التوجيهات والتعميمات التي نشرت وتم تداولها  ... كلها مزورة وكاذبة ولها أهداف أخرى  ..    مش انا اللي اقول ... تعميم الرئاسة هو من يقول هذا عن أي وثيقة غير
منذ ساعه و 24 دقيقه
تزوير توجيهات رئاسية دون علم ‘‘هادي‘‘ .. وأصابع الإتهام تشير إلى العليمي (وثائق)   كشفت وثيقة موجهة من الرئيس عبدربه منصور هادي الى حكومة احمد بن دغر، تأمر بعدم اعتماد أي توجيهات رئاسية ما لم تكن مرفقة بمذكرة رسمية من قبل الرئيس هادي. وكشفت المذكرة الرئاسة
فنون وأدب

أهل العطب .. والسلطان بدر أبوطويرق

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - المكلا
الخميس 14 أبريل 2016 04:12 مساءً
أحد حصون السلطان بدر بن عبدالله ابوطويرق

 

في هذه القصيدة ، يخاطب الشيخ الصوفي عمر بن عبدالله بامخرمة ( أهل العطب) ، و كلمة (العطب) في لهجة اهل حضرموت تعني (الياف القطن ) البيضاء الصافية الناصعنة البياض ، و لقد استخدم الشاعر صفات القطن تلك للرمز الى اهل الدين من العلماء و القفهاء و الزهاد من اهل وادي دوعن الايمن .

في هذه القصيدة ، يحث الشاعر اولئك المخاطبين على الثورة و التمرد و أخذ ثأرهم من عدوهم و خصمهم الذي نعتقد انه السلطان بدر بن عبدالله الكثيري الملقب (ابوطويرق)-ت 977ه-

 

لعل اشعار الشيخ بامخرمة التحريضة هي سبب العداوة و الخصومة التي سادت بين السلطان و الشاعر ، و ادت الى تعدد حالات نفيه ، ثم وضعه تحت الاقامة الجبرية في بيته في سيئون حتى وفاته .

نعتقد ان هذه القصيدة نموذج و شهادة على الدور الثوري و النضالي الجهادي لاهل العلم الحضارمه بمختلف اتجاهاتهم ، اي مدرسة حضرموت الاسلامة و تميزها عن غيرها من المدارس .

 

للشاعر الصوفي : عمر بن عبدالله بامخرمة –ت 952ه

بايعين العطب شوفوا العطب في بواره

         بوروه اهل ليمن و افسحوا في التجارة

قالوا ان الفوايد فيه قدها خسارة

         فاعلم اهل العطب و اصعد اليهم بمارة

خذ الى اهل الخريبة و الرشيدين شارة

           و اعط ذبيان من قولي خياره خياره

قل له اين انت ، وين الزعزعة و الثوارة

        وين ذيك الدعاوي و العنف و الحرارة

كل ساعة و نا ساهن تجينا اشارة

          من قداكم و جاعل عاد فيكم جسارة

ما نفعتوا ،و لا جار حمى دار جاره

       غير جيدكم امسى محتصر في جداره

فالله الحاد للمذهب تبين عواره

         خربوا منه الاعداء نايفات العمارة

فارح ارح بنا كلين يأخذ بثاره

          ذا بعوده و ذا بيده و الآخر بناره

شدوا الراس شنوا غارة من بعد غارة

  و ان تخلف حد كسروا بالمغارف دياره

 

لكم خالص التحية و التقدير و الاحترام .

*- بقلم : سالم فرج مفلح – باحث ومرخ – حضرموت

 

اتبعنا على فيسبوك