منذ 17 ساعه و 3 دقائق
  بسم الله الرحمن الرحيم (يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي) صدق الله العظيم.   بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تنعي السلطة المحلية بمحافظة المهرة ممثلة بالمحافظ الأستاذ
منذ 19 ساعه و 38 دقيقه
  ناقش عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي رئيس الدائرة الإعلامية لطفي شطارة، مع رئيس مكتب دائرة العلاقات الخارجية في المجلس الانتقالي بالولايات المتحدة الأمريكية عبدالسلام قاسم مسعد، آلية التنسيق والتواصل وتفعيل العمل الإعلامي بين الجانبين.   جاء ذلك خلال
منذ 19 ساعه و 42 دقيقه
  قال كاتب سياسي جنوبي أن يمنيي الشرعية يعقدون اجتماعات الرفض العلني لشرعية الرئيس هادي وعدم التعاطي معها رغم التودد والاستجداء الذي تظهره السلطة لهم في كل بيان ومقال ..   وقال الكاتب الصحفي "شهاب الحامد" في منشور رصده موقع "شبوه برس" أنهم بلا حصافة ولا سياسة ، كلهم هناك
منذ 19 ساعه و 55 دقيقه
  بدون مقدمات.. ضاع الحرس الجمهوري والفرقة الأولى مدرع والحرس الخاص والأمن المركزي والسياسي والقومي والأمن العام وشرطة النجدة وغيرها من مسميات العسكر والجند. وتبخرت الأموال التي كسبها الطغاة وكل المقتنيات التي جمعوها خلال أربعين عاماً.   صارت صنعاء مفتوحة على مصراعيها
منذ 20 ساعه
  قالت مصادر دبلوماسية مساء أمس أن وزير خارجية بريطانيا بوريس جونسون ، ووزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد، و وزير خارجية السعودية عادل الجبير بحثو في اجتماع متأخر مساء أمس في أبوظبي تطورات الوضع في اليمن .   ووصل وزير خارجية بريطانيا الى ابوظبي قادماً من طهران التي
مقالات
الجمعة 08 أبريل 2016 08:56 مساءً

‘‘لكويت ديرتنا وفيها ربعنا‘‘ .. كما قال المحضار ،

د سعيد الجريري
مقالات أخرى للكاتب

 

 لكن لقاء الكويت المرتقب لطرفي الصراع اليمني في صنعاء، لا مكان لنا فيه، فهو لقاء بين ممثلي شرعية وانقلاب، وهو غير معني بقضيتنا السيادية التي يدركها القاصي والداني، ومن المفارقات أن يكون الجنوبيون فيه ممثلين بالشرعية كومبارس كوميديا يمثل ادوار بطولة وهمية تضحك جمهور المسرح اليمني. فلا راس الشرعية ولا رأس الحكومة (الجنوبيان !!) ينافحان عن قضية حقيقية تعنيهما مثلما ينافح فرقاء اليمن الشقيق شرعيين وانقلابيين عما يعنيهم وينسجم مع ذواتهم ويحقق مكاسب سياسية لكل منهم، فيما يدير ذانك الرأسان - ان كانت لهما ادارة حقيقية أصلا - شأنا ليس شأنهم،  لا لشيء الا لأنهما يظنان أن ما يؤديانه من ادوار في هذه المسرحية البايخة دال على قدرات لا يمتاز بها سواهم في صنعاء !!.

.

سؤال لله ..

متى يكف هؤلاء الجنوبيون عن أداء ادوار البطولة الوهمية على خشبة ليست خشبتهم؟

وسؤال ثان لله أيضا ..

متى يتركون صنعاء تحل قضاياها بطريقتها فلا يورطون عدن ومناطق الجنوب الاخرى في معارك لا شأن لها بها؟

.

الا أن من يغضب لغياب الجنوب كقضية عن طاولة الكويت المعنية بتنفيذ القرار ٢٢١٦ ، يصدق عليه المثل الشعبي الحضرمي:

 أيش لك في المديني يا مشنق عيونك!!

.

الثبات على الأرض المحررة وادارتها بكفاءة هو الطريق الى طاولة سياسية اخرى حقيقية تنتصر لدماء الشهداء، أما سوى ذلك فهو "حشوكة" في غير زمانها ومكانها.

 

*- سعيد الجريري

 

 

اتبعنا على فيسبوك