منذ 40 دقيقه
  تمكنت قوات النخبة الحضرمية بمساندة ودعم من قبل قوات التحالف العربي من تطهير وادي المسيني الواقع إلى الغرب من مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت بشكل كامل من بقايا الجماعات الارهابية المسلحة التابعة لتنظيم القاعدة التي كانت تتحصن فيه عقب عملية عسكرية ناجحة قامت بها
منذ 47 دقيقه
  قال الباحث في شؤون الجماعات المتطرفة والإرهاب "سعيد الجمحي" ، إن السيطرة على وادي المسيني هو معناه إخراج تنظيم القاعدة من أهم اوكاره، حيث كان هذا الوادي يشكل غطاء جغرافيا للتنظيم ويمكنه من المكوث والتحرك إلى مناطق أخرى مجاورة بأمان.   وأشار "الجمحي "، خلال لقائه بقناة
منذ ساعه و دقيقتان
  دمروا الجيش الجنوبي بشكل كامل في عام 1994ومن انضم منهم للجيش اليمني عاملوه معاملة سيئة للغاية، بهدف إحباطهم حتى يعودوا الى منازلهم .   ومن قاوم كل ذلك وصمد، نفذوا ضده  عمليات اغتيال، بهدف تصفية الجنوب وإفراغه امنياً وعسكرياً .. اغتالوا جندونا وضباطنا وطيارينا واحداً
منذ ساعه و 6 دقائق
  يتردد أن مبادرة الحوثي الموجهة للأمين العام للأمم المتحدة جاءت على خلفية  إنهيار جبهاتهم بعد مقتل صالح وان الوضع الميداني صعب وأنهم يخشون من تقدم الشرعية ، كل ذلك مجرد تنفيس إعلامي ، فالذي كان يراقب خطابهم أثناء ثورة عفاش عليهم ترسخ لديه اعتقاد انهم مهزومون وظهر
منذ ساعه و 18 دقيقه
  رغم ما تم انفاقه ورغم العمل الممنهج عبر مطابخهم الاعلامية الا انهم فشلوا في مجابهة المجلس الانتقالي او ايقاف تقدمه ليجدوا نفسهم يغرقون في وحل اكاذيبهم وافتراءاتهم التي اصبحت مفضوحه وممله ولم تعد تلقى تصديق احد وامام كل ذلك وجدوا ان لا مصداقية لهم لتمكنهم من مواصلة
مقالات
الاثنين 27 أكتوبر 2014 11:04 مساءً

هل هذه ثورة أم جمعية عمومية لمنتخب عالمي لكرة القدم؟!!

فاروق ناصر علي
مقالات أخرى للكاتب

هل هذه ثورة أم جمعية عمومية لمنتخب عالمي لكرة القدم؟!!

 

** كنت دوماً إلى جانب الشباب ومازلت وتبين كل مقالاتي في الصحف ذلك منذ زمن طويل , أنا لا أبحث عن كرسي ولا منصب ولا منصة , فقط أريد القول لكم : سوف يتوهونكم عمداً كلهم قيادات من ورق , لا يعرفون معنى التحرير والإستقلال , هل معقول كل هؤلاء , مجلس إنقاد مجلس تنسيقي من المكونات .....إلخ من من دول العالم بتناقش وفد من نصف الجنوب هؤلاء أكبر وأكثر من عشرة منتخبات عالمية , هل هذه ثورة أم جمعية عمومية لمنتخب عالمي لكرة القدم , أنتم يا شباب تسيدوا الموقف , أصبح كلامي لا يعجب حتى الشباب أسوة بعشاق المنصات .. على بركة الله سيروا نحو الضياع لأنه يبدو قريب لقلوبكم , اللهم إني بلغت مراراً ولا فائدة ترجى من الجميع ولا أمل !! ويا عين لا تذرفي الدمعة مادام جميعهم بلا وكنة ولا رجعة !!

 

هناك مقولة تاريخية " الجنوبي هو دائماً يخون نفسه " وهناك قول مأثور عنها " ذي صوبه بيده الله بيزيده " وهناك مقولة قلتها مرات ومعروفة للبعض : والله ورب محمد لولا خيانة الجنوبي للجنوبي , وخيانة الجنوبي للجنوب , لما وطأت أقدام الإحتلال الوضيع ذرة من تراب الجنوب , والشرفاء فقط غير المناطقيين يعرفون معنى الكلام .

 

مع كل حبي واحترامي للشباب المثقف النبيل النظيف اليد المؤمن بالإستقلال والحرية , وأرجو أن يفهموا قولي , وأعني الشباب في الساحة وغيرهم في كل شبر من أرض الجنوب , أضع السؤال التالي : أيهما أكثر نفعاً للجنوب البقاء في الساحات وإفراغ المحافظات من الشباب والرجال لتسهيل دخول الإحتلال الجديد القديم لإسقاط المحافظات بلبس جديد , أم إغلاق المنافذ الحدودية بيننا وبينهم وإعادة البراميل والسلاح بيد أهل الأرض ؟؟!! لمن سينظر العالم في هذه اللحظات المصيرية ؟! مع كل حبي وإحترامي لكم !

 

أستغرب فرح الشباب في الساحة بأنهم جعلوهم يتوحدوا ...وفرح البعض من رجال الأمس بأن السمرة با تطول , ولكني أشعر بالهزيمة , هزيمة شباب واعي مثقف نظيف اليد مش مرتزق جبان وبائع لأنهم هزموا أنفسهم , من الذي حضر وطالع منصة ونازل منها , على طريقة داري هواك داري , هل جاء جمال عبدالناصر؟ جيفارا , نيلسون منديلا ؟؟!! نفس الوجوه التي أضاعت كل السنين عادت بإستثناء وحيد " باعوم " كشخص منفرد ومع ذلك يظل السؤال فقط لمن لا يمد يده لأكل السحت : ثورة الشباب كانت من أجل المبيت في الساحة تخزين وسمرة وكلام مبارز أم خلق الدولة المدنية الحضارية ؟؟؟؟!!!! يلعن أبوها دنيا جابت وباعت طريق طريق , الذي لم يعجبه قولي هذا فيفعل ما يشاء والزمن سيظهر المكشوف , دولة مازالت مرهونة بمنصة وميكرفون !!!!

 

 

اتبعنا على فيسبوك